أمر ملكي سعودي: إعفاء أحمد عسيري نائب الاستخبارات العامة من منصبه

الشرق الأوسط
نشر
أمر ملكي سعودي: إعفاء أحمد عسيري نائب الاستخبارات العامة من منصبه

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- صدر أمر ملكي سعودي، السبت، بإعفاء أحمد بن حسن عسيري نائب الاستخبارات العامة من منصبه، وفقا لوكالة الأنباء السعودية.

كما أعلنت وكالة الأنباء السعودية أنه تم إنهاء "خدمات الضباط التالية أسمائهم مساعد رئيس الاستخبارات العامة لشؤون الاستخبارات اللواء الطيار/ محمد بن صالح الرميح"، فضلا عن إعفاء "مساعد رئيس الاستخبارات العامة للموارد البشرية اللواء/ عبدالله بن خليف الشايع"، بالإضافة إلى إعقاء "مدير الإدارة العامة للأمن والحماية برئاسة الاستخبارات العامة اللواء/ رشاد بن حامد المحمادي"، حسب ما جاء على موقعها الإلكتروني.

يأتي ذلك في أعقاب إعلان السلطات السعودية موت الصحفي جمال خاشقجي داخل قنصلية البلاد باسطنبول في تركيا بتاريخ 2 أكتوبر/ تشرين الأول الجاري.

وحسب وكالة الأنباء السعودية (واس) فقد "أظهرت التحقيقات الأولية التي أجرتها النيابة العامة في موضوع اختفاء المواطن/ جمال بن أحمد خاشقجي أن المناقشات التي تمت بينه وبين الأشخاص الذين قابلوه أثناء تواجده في قنصلية المملكة في إسطنبول أدت إلى حدوث شجار واشتباك بالأيدي مع المواطن/ جمال خاشقجي، مما أدى إلى وفاته - رحمه الله –"، حسب ما ورد على موقعها الإلكتروني.

ونقلت وكالة الأنباء السعودية أنه "تؤكد النيابة العامة أن تحقيقاتها في هذه القضية مستمرة مع الموقوفين على ذمة القضية والبالغ عددهم حتى الأن (18) شخصاً جميعهم من الجنسية السعودية، تمهيداً للوصول إلى كافة الحقائق وإعلانها، ومحاسبة جميع المتورطين في هذه القضية وتقديمهم للعدالة"، حسب ما جاء على موقعها الإلكتروني.

كما كشف مصدر مسؤول، نقلت عنه وكالة الأنباء السعودية، أن "المملكة اتخذت الإجراءات اللازمة لاستجلاء الحقيقة في موضوع المواطن جمال خاشقجي، وتؤكد محاسبة جميع المتورطين وتقديمهم للعدالة".

نشر