زعيم الحوثيين يرفض الاستسلام بعد دعوة أمريكا لوقف إطلاق النار في اليمن

الشرق الأوسط
نشر
زعيم الحوثيين يرفض الاستسلام بعد دعوة أمريكا لوقف إطلاق النار في اليمن

أتلانتا، الولايات المتحدة (CNN)-- تعهد زعيم جماعة "أنصار الله" عبدالملك بدر الدين الحوثي بمواصلة القتال ضد "تحالف دعم الشرعية في اليمن" الذي تقوده السعودية، رغم دعوات الولايات المتحدة لوقف إطلاق النار في اليمن.

وجاءت تصريحات زعيم المتمردين الحوثيين في اليمن، الأربعاء، في خطاب تلفزيوني بثته قناة "المسيرة" الموالية للحوثيين.

وفي الأسبوع الماضي، دعا كل من وزير الدفاع الأمريكي جيمس ماتيس، ووزير الخارجية الأمريكي، مايك بومبيو، جميع المشاركين في الحرب الأهلية في اليمن إلى الموافقة على وقف إطلاق النار "خلال الثلاثين يومًا القادمة".

وقال الحوثي إن "تصعيدا عسكريا جديدا" من قبل التحالف الذي تقوده السعودية جاء بعد دعوات أمريكية لجولة من الحوار وفقا "للرؤية الأمريكية".

وأعلن التحالف الذي تقوده السعودية، الإثنين، أنه حقق مكاسب كبيرة في معركة الاستيلاء على ميناء الحديدة الاستراتيجي اليمني من المتمردين الحوثيين.

وقال الحوثي في ​​الخطاب: "بناء على الخبرة في الماضي، نعرف أن هذا أسلوب أمريكي، فهم يدعون إلى السلام بينما يستعدون لعدوان عسكري جديد"، معتبرا أن أمريكا تستخدم كلمة "سلام" باعتبارها "رمزًا له معنى مختلف تمامًا".

وأضاف الحوثي في ​​الخطاب المتلفز: "العدوان السعودي يعتمد في المقام الأول على الإشراف العسكري الأمريكي، والتخطيط، والأسلحة والدعم اللوجستي"، حسب تعبيره.

كما حث الحوثي اليمنيين على عدم الاستسلام ومواصلة القتال ضد التحالف الذي تقوده السعودية.

وتساءل الحوثي قائلاً: "إذا كان العدو قادرًا على الاختراق هنا أو اختراق هناك، أو السيطرة على منطقة هنا أو منطقة هناك، فهذا لا يعني نهاية المعركة؟"، وقال: "هل يعني هذا أننا سنقتنع بالاستسلام للعدو؟ أن نسلّم له البلد؟! لا، هذا لن يحدث ولن يكون بإذن الله"، وفقا لتعبيره.

نشر