الريسوني رئيسا لـ"علماء المسلمين" خلفا للقرضاوي

الشرق الأوسط
نشر
الريسوني رئيسا لـ"علماء المسلمين" خلفا للقرضاوي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— فاز أحمد الريسوني، برئاسة الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، خلفا ليوسف القرضاوي، الذي يعتبر الزعيم الروحي لجماعة الإخوان المسلمين، والذي لفت في كلمته الأخيرة أنها ستكون "آخر مرة يتحدث فيها".

اقرأ: (القرضاوي يتحدث عن خاشقجي وسلمان العودة.. ويخاطب أردوغان: الله سينصرك)

وذكر الموقع الرسمي للاتحاد أن الريسوني فاز بنسبة 93.4% من عدد الأصوات، حيث بلغ عدد المصوتين 410 مصوتاً، لافتا إلى أن الريسوني "اختار كل من فضيلة الشيخ أحمد الخليلي مفتي عام سلطنة عمان، وفضيلة الشيخ خير الدين قهرمان، وفضيلة الشيخ حبيب سالم سقاف الجفري، وفضيلة الشيخ عصام البشير نواباً له وتم الاقرار عليهم بعد موافقة الجمعية العمومية للاتحاد".

ويذكر أن كلا من السعودية والإمارات والبحرين ومصر، صنفت الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين، على قوائم الإرهاب، وذلك ضمن ما وصفته بـ"الالتزام بمحاربة الإرهاب وتجفيف مصادر تمويله ومكافحة الفكر المتطرف وأدوات نشره وترويجه"، وفقا لما نقله تقرير سابق نشرته وكالة الأنباء السعودية الرسمية.

وبين التقرير أنه وفي "إطار جهدها المشترك بالتعاون مع الشركاء الفاعلين في محاربة الإرهاب؛ فإنها تعلن إضافة كيانين وأحد عشر فرداً إلى قوائم الإرهاب المحظورة لديها وهي المجلس الإسلامي العالمي مساع والاتحاد العالمي لعلماء المسلمين،"

نشر