أول تعليق تركي رسمي على بيان ترامب بقضية خاشقجي: الرئيس يغض الطرف

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
أول تعليق تركي رسمي على بيان ترامب بقضية خاشقجي: الرئيس يغض الطرف

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—قال مولود جاويش أوغلو، وزير الخارجية التركي، إن الرئيس الأمريكي دونالد ترامب "يغض الطرف" على قضية مقتل الإعلامي السعودي، جمال خاشقجي، الذي قتل في قنصلية بلاده مطلع أكتوبر/ تشرين الأول الماضي.

00:50
لماذا رفض ترامب سماع "تسجيل خاشقجي"؟

جاء ذلك في مقابلة لأوغلو على قناة CNN ترك، حيث قال في أول تعليق على بيان ترامب وموقفه من المملكة العربية السعودية فيما يتعلق بقضية خاشقجي: "يجب ألا ننأى بأنفسنا عن القيم الإنسانية"، وواصفا موقف ترامب بـ"الخاطئ".

وحول لقاء محتمل بين ولي العهد السعودي، الأمير محمد بن سلمان والرئيس التركي، رجب طيب أردوغان، قال الوزير التركي: "لا شك أنه لا يوجد سبب يمنع عقد هذا اللقاء، ورئيس بلادنا سيُطلع (ولي العهد) كما فعل من قبل في مباحثاته الهاتفية على أفكارنا والنتائج، بما فيها المعلومات والوثائق التي توصلنا إليها خلال هذه المرحلة".

ويذكر أن الرئيس الأمريكي قال في بيانه الصادر، الثلاثاء: " الجريمة ضد جمال خاشقجي كانت رهيبة، وهي جريمة لا تتغاضى بلادنا عنها. في الواقع، لقد اتخذنا إجراءات قوية ضد أولئك الذين سبق أن عُرف أنهم شاركوا في القتل. بعد بحث مستقل كبير، نعرف الآن الكثير من التفاصيل عن هذه الجريمة الرهيبة. لقد فرضنا بالفعل عقوبات على 17 سعوديًا معروفًا بتورطهم في قتل السيد خاشقجي، والتخلص من جثته.."

وأضاف: "يقول ممثلو المملكة العربية السعودية أن جمال خاشقجي كان "عدوا للدولة" وعضواً في جماعة الإخوان المسلمين، لكن قراري لا يستند بأي حال على هذا، إنها جريمة غير مقبولة وفظيعة. وينفي الملك سلمان وولي العهد الأمير محمد بن سلمان بشدة أي علم بالتخطيط أو تنفيذ جريمة قتل السيد خاشقجي. تواصل وكالاتنا الاستخباراتية تقييم جميع المعلومات، لكن من المحتمل جدا أن يكون ولي العهد على علم بهذا الحدث المأساوي، ربما كان وربما لم يكن!"

نشر