وزير خارجية قطر يتحدث عن قضية خاشقجي وإن كانت حرب اليمن حققت أهدافها؟

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
وزير خارجية قطر يتحدث عن قضية خاشقجي وإن كانت حرب اليمن حققت أهدافها؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—قال وزير الخارجية القطري، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، إن مقتل الإعلامي السعودي، جمال خاشقجي، قضية "تكسر القلب" لافتا إلى توقعات انتهاء التحقيقات وتحميل المسؤولية لـ"المجرمين".

جاء ذلك في جلسة حوارية للوزير القطري بحوار روما الأوسطي 2018، حيث قال: "في البداية، ما حدث فيما يتعلق بقضية خاشقجي يكسر القلب ونؤمن أن المجتمع الدولي يتوقع انتهاء التحقيقات وتحميل المسؤولية للمجرمين، وبعد انتهاء هذا التحقيق نحن نؤمن بأن هناك الكثير من الإصلاحات التي يجب القيام بها، ولا نعلم بعد إن كان الحصار ضد قطر أحد هذه الإصلاحات، ولكن لن يعيد أي من هذه الإصلاحات خاشقجي إلى أسرته.."

وتابع قائلا: "إذا نظرنا لما حصل لنا وفي مجلس التعاون الخليجي خلال الأشهر الـ18 الماضية وبداية هذه الأزمة دون أي مبررات، عليما رؤية النمط في الشرق الأوسط خلال الأشهر الـ18 الأخيرة، الشرق الأوسط ذهب من وضع سيء إلى أسوأ، لدينا حصار قطر والمشكلة مع لبنان وسوريا وما يحدث هناك والوضع في ليبيا والحرب الكاريثية في اليمن التي لم تحقق أي شيء.."

وأضاف: "نحن نؤمن أن الوضع بأكمله بحاجة إلى معالجة، وضعنا في الشرق الأوسط يتجه من فوضى إلى فوضى، نرى بعض الوعود حول اليمن وأن الحرب ستتوقف ورأينا ضغطا كبيرا من قبل المجتمع الدولي وخصوصا من الولايات المتحدة لوقف الحرب.."

وردا على سؤال حول إن كانت أهداف الحرب على اليمن حققت، قال الوزير القطري: "إذا نظرنا إلى تاريخ الحرب اليمنية، ولماذا بدأت؟ بدأت لهدفين أساسيين، الأول إعادة الحكومة الشرعية إلى صنعاء وإزالة الخطر الأمني على الحدود السعودية، لم يحقق أي من هذين الهدفين للآن، ويستمر اليمنيون بدفع الثمن.."

نشر