مقتل خاشقجي.. شرطة إسطنبول تحقق في "32 وجبة لحم غير مطهي"

الشرق الأوسط
نشر
مقتل خاشقجي.. شرطة إسطنبول تحقق في "32 وجبة لحم غير مطهي"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أصدرت مديرية أمن إسطنبول، الخميس، تقريرا بشأن التحقيقات في قضية الإعلامي السعودي جمال خاشقجي، الذي قُتل في القنصلية السعودية بإسطنبول في 2 أكتوبر/ تشرين الأول الماضي، وأشارت إلى إمكانية حرق جثة خاشقجي المقطعة في مقر إقامة القنصل السعودي.

وذكرت المديرية في تقريرها أن "مقر القنصل السعودي بإسطنبول، يحتوي على بئري ماء، وفرن من الطين يمكن إشعاله عبر الحطب والغاز. ويمكن رفع حرارة الفرن المذكور إلى ألف درجة، في حال استخدام الحطب والغاز معاً لإشعاله. وهذه الدرجة من الحرارة كافية لإخفاء آثار الحمض النووي (DNA) تماماً"، وفقا لما نقلته وكالة أنباء "الأناضول" التركية الرسمية.  

وأشار التقرير إلى أن خبير الطب الشرعي السعودي صلاح الطبيقي "كان أحد أفراد فريق الاغتيال الذي دخل مبنى القنصلية يوم الجريمة. وأنه كتب رسالة الماجستير حول تحليل الحمض النووي المستخلص من العظام". مضيفا أن الطبيقي "يتمتع بقدرات علمية تمكّنه من كشف آثار الحمض النووي في العظام المحروقة والمتعفنة".

وأفاد تقرير المديرية أنه "بعد إجراء التحريات اللازمة في المنطقة التي تتواجد فيها القنصلية السعودية، تبيّن أن فريق الاغتيال طلب بعد ارتكاب الجريمة من أحد المطاعم الشهيرة، 32 وجبة لحم غير مطبوخ". واعتبر التقرير أن "هذه الخطوة تستحضر إلى الأذهان عدة تساؤلات هامة منها، هل طَهيُّ اللحم في الفرن كان جزءًا من خطة الاغتيال المرسومة مسبقا؟ هذه التساؤلات ستُكشف لاحقا، خاصة أن التحقيقات لم تنته بعد".

وأضاف التقرير أنه في ضوء هذه المعلومات، يواصل مسؤولو مديرية أمن إسطنبول، تحقيقاتهم استنادا إلى "احتمال قيام فريق الاغتيال بحرق جثة خاشقجي بعد تقطيعها".  

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر