ظهور سائق قطار رمسيس بحادثة محطة مصر على الهواء يثير جدلا وتساؤلات عن "سبب هدوئه الغريب"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
ظهور سائق قطار رمسيس بحادثة محطة مصر على الهواء يثير جدلا وتساؤلات عن "سبب هدوئه الغريب"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—ظهر، علاء فتحي، سائق القطار المتسبب بالحريق الهائل الذي أدى إلى مقتل وإصابة العشرات، متحدثا على الهواء عقب الواقعة، الأمر الذي اثار جدلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، وتساؤلات حول "سبب هدوئه الغريب" خلال المقابلة بالإضافة إلى افتراضات حول أسباب عدم احتجازه بينما تحقق السلطات المصرية في هذه الكارثة.

السائق ظهر في مقابلة على قناة اون تي في المصرية، حيث رد على سؤال حول اتهام أنه استخدم للقيام بهذه الكارثة، قائلا: "لا، اسألوه (زميله) هو الي خبط في بالآخر.. لا مينفعش لأ.." مبررا السرعة التي كان القطار يسير بها بالقول: "الجرار لما كان محمل يظهر مع الهزة، يد بتاعت السرعات ديت مش بالسليمة يعني ممكن تتهز مع الخبطة.. السرعة زادت من خلال يد السرعات.."

وعن سبب هروبه من موقع الحادثة، قال فتحي: "أنا مكنتش أقصد أهرب، أنا كنت حاجي تاني يوم الشغل، كنت حاجي تاني يوم أشوف الي حصل، كنت فاكر حاخد جزاء وخلاص، مش متوقع يحصل كل ده.."

وفي رسالة أخيرة لعائلات ضحايا الحادث، قال فتحي: "أقول لهم سامحوني، وأنا اسف، وعلى جزء الإهمال بتاعنا ما اقصدش، مكنتش أقصد، غصب عني، ربنا يرحمهم، ربنا يرحمهم، جميعا.."

وفيما يلي نستعرض لكم عددا من التعليقات التي تداولها نشطاء على هذه المقابلة:

 

نشر