المغرب يسمح بعودة 8 مقاتلين بصفوف داعش.. وأمريكا ترحب

الشرق الأوسط
نشر
المغرب يسمح بعودة 8 مقاتلين بصفوف داعش.. وأمريكا ترحب

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – سمحت الحكومة المغربية بعودة 8 مقاتلين مغاربة انضموا لتنظيم داعش في سوريا، وسط ترحيب من وزارة الخارجية الأمريكية التي وصفت الخطوة بـ"الحل الأفضل" لمنع هؤلاء من العودة إلى ساحات القتال.

ونقلت وكالة الأنباء المغربية الحكومية تصريحا صادرا عن وزارة الداخلية المغربية جاء فيه: "بدأت السلطات المختصة في المغرب الأحد، بإعادة مجموعة مكونة من 8 أشخاص، وقد كانوا حاضرين بمناطق الصراع في سوريا".

ووصفت الداخلية المغربية خطوة إعادة المقاتلين المغاربة إلى وطنهم "آمنين"، بـ"الإنسانية في طبيعتها"، وذلك قبل التحقيق معهم في إمكانية ضلوعهم بجرائم تتعلق بالإرهاب خلال انتمائهم للتنظيم.

من جانبها، قالت قوات سوريا الديمقراطية، والتي تقود الحرب على آخر معاقل داعش في سوريا، إن المقاتلين كانوا يقطنون مخيما وقد قامت هي بتسليمهم للرباط.

أما الخارجية الأمريكية فرحبت بالخطوة المغربية، قائلة في بيان صدر عن المتحدث باسمها بالإنابة، روبيرت بالادينو، إن ما قام به المغرب يجب أن يشجع بقية الدول على استعادة مواطنيها الذين التحقوا بداعش ومحاكمتهم.

وأكدت واشنطن أن إعادة مقاتلي داعش الأجانب إلى بلدانهم الأصلية تمثل "الحل الأفضل" لضمان عدم عودتهم إلى ساحات القتال.

وكانت إدارة ترامب قد رفضت الاعتراف بمواطنة، هدى مثنى، وهي إحدى المنتميات لتنظيم داعش، وأصرت واشنطن على أن الأخيرة لا تملك الحق بالعودة إلى أمريكا.

نشر