شركة أمنية في دبي تطرد موظفا احتفل بـ "مجزرة المسجدين" في نيوزيلندا وتحوله للقضاء

الشرق الأوسط
نشر
شركة أمنية في دبي تطرد موظفا تعاطف مع "مجزرة المسجدين" وتحوله للقضاء

أبوظبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – طرد موظف في شركة تعنى بالأمن في الإمارات من وظيفته وتم تحويله للجهات المختصة للمثول أمام القضاء الإماراتي، بعد تعاطفه مع "مجزرة المسجدين" في نيوزيلندا، وفقا لما قالته الشركة في بيان لها.

وقالت شركة Transguard Group في بيانها: "بنهاية الأسبوع الماضي، نشر أحد موظفينا تعليقات تحريضية عبر صفحته على موقع فيسبوك، احتفل بها بالهجوم البائس في مدينة كرايس شرش بنيوزيلندا".

وأضافت الشركة قي بيانها قائلة: "وتم فتح تحقيق داخلي جراء ذلك، أظهر أن هذا الشخص كلن ينشر أفكاره باسم مستعار عبر مواقع التواصل".

وأكدت المجموعة أن وبعد تحديد هوية الشخص، تم سحب أوراق اعتماده الأمنية وطرده من وظيفته وتحويله للجهات الحكومية المختصة.

وقال مدير المجموعة: "نحن لا نتسامح مع الاستخدام غير اللائق لوسائل التواصل الاجتماعي، وكنتيجة لذلك تم طرد هذا الشخص فورا وتحويله للجهات المختصة ليمثل أمام العدالة".

ولم تحدد الشركة ومقرها دبي وتمتلك 65 ألف موظف، جنسية هذا الشخص، ولم تكشف عن تفاصيل إضافية حول هذه القضية.

نشر