وزير خارجية البحرين عن "البرلمان الدولي" بقطر: كيف يعقد ببلد ليس لديه إلا مجلس "كلام فاضي"؟.. والرميحي يرد

الشرق الأوسط
نشر
وزير خارجية البحرين عن "البرلمان الدولي" بقطر: كيف يعقد ببلد ليس لديه إلا مجلس "كلام فاضي"؟.. والرميحي يرد

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—انتقد الشيخ خالد بن أحمد، وزير الخارجية البحريني، الجمعة، عقد أعمال الجمعية العمومية الـ١٤٠ للاتحاد البرلماني الدولي في العاصمة القطرية الدوحة بين 6 و10 من الشهر الجاري.

وقال الوزير البحريني في تغريدة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر: "كيف يعقد اجتماع للاتحاد البرلماني الدولي في بلد ليس لديه الا مجلس ’كلام فاضي‘ غير منتخب؟. الا يؤثر ذلك على مصداقية الاتحاد البرلماني الدولي؟"

من جهته رد أحمد الرميحي، مدير المكتب الاعلامي في وزارة الخارجية القطرية، على تغريدة الشيخ خالد بن أحمد قائلا: "هذا دليل تقدير المجتمع الدولي لدولة قطر ومكانتها، والسؤال هل مجلسكم المنتخب استطاع ايقاف الفساد المستشري لديكم؟"

وكانت الرباعية العربية (السعودية والإمارات والبحرين ومصر) قد أصدرت بيانا معلنة عدم مشاركتها، وجاء فيه: "إشارة الي البيان المشترك المقدم من الدول الأربع للأمانة العامة للاتحاد البرلماني الدولي خلال أعمال الجمعية العمومية الـ١٣٩ المنعقدة في جنيف والذي تضمن الاعتراض علي استضافة قطر لأعمال الجمعية العمومية الـ١٤٠ للاتحاد المزمع عقدها في الدوحة خلال الفترة من السادس إلى العاشر من أبريل الجاري و الإعلان عن مقاطعة اجتماعات الجمعية في حال عقدت في دولة قطر ما لم تستجب لمطالب الدول الأربع الرامية إلى وقف دعمها للإرهاب و التدخل في شئون دول المنطقة.."

وتابع البيان: "حيث أن دولة قطر لم تبد أي تجاوب مع المطالب العادلة للدول الأربع واستمرت في سياساتها الداعمة للتطرف والارهاب والتدخل في شؤون دول المنطقة فإننا نؤكد عدم مشاركتنا في أعمال الجمعية العمومية المشار إليها أعلاه".

نشر