أمير قطر يتحدث عن النخب الحاكمة والمطالب الشعبية ونظريات المؤامرة والقمع

الشرق الأوسط
نشر
أمير قطر يتحدث عن النخب الحاكمة والمطالب الشعبية ونظريات المؤامرة والقمع

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—قال أمير قطر، الشيخ تميم بن حمد، إن الله أوجدنا مختلفين لنتعارف لا نتعارك ولنتكامل لا نتصادم، وذلك في كلمته الافتتاحية أمام أعمال الجمعية العامة للاتحاد البرلماني الدولي الـ140 التي تستضيفها الدوحة، والتي غابت عنها السعودية والإمارات والبحرين ومصر.

وقال أمير قطر في كلمته: "في البلدان العربية قاد شباب متعلمون التحركات الشعبية مطالبا بالكرامة والعدالة والحرية التي لخصوها بمقولة ’ العيش الكريم‘.. الشعوب عموما تفضل الإصلاح على المجازفة بهزات ثورية كبرى.. التغيير السلمي يعتمد على وجود نخب حاكمة تتفهم مطالب الناس ولا تواجهها بنظريات المؤامرة والقمع بالقوة.."

وأضاف: "على مستوى المنطقة والعالم فيزداد خطر تراجع القانون الدولي في العلاقات بين الدول والتوجه إلى تغليب سيادة القوة عليه وتحول القانون والشرعية الدولية إلى سلاح الضعفاء فقط وهو لا يسعفهم كثيرا أمام فيتو الأقوياء في مجلس الأمن أو منح الأقوياء الغطاء الدولي للمعتدين على الغير منهكي حقوق الإنسان ومن يضمون أراضي الغير بالقوة".

وتابع: "مثالا على ذلك اعتراف القوة الأعظم في العالم عمليا بضم القدس ورسميا بضم الجولان إلى إسرائيل.."

ويذكر أن كلا من السعودية والإمارات والبحرين بالإضافة إلى مصر أعلنت عدم حضورها للمؤتمر وذلك في بيان مشترك، جاء فيه: "حيث أن دولة قطر لم تبد أي تجاوب مع المطالب العادلة للدول الأربع واستمرت في سياساتها الداعمة للتطرف والارهاب والتدخل في شؤون دول المنطقة فإننا نؤكد عدم مشاركتنا في أعمال الجمعية العمومية المشار إليها أعلاه".

نشر