أحدهما عسكري كان يحمي المتظاهرين.. ضحيتان جديدتان على يد الأمن السوداني

الشرق الأوسط
نشر
أحدهما عسكري كان يحمي المتظاهرين.. ضحيتان جديدتان على يد الأمن السوداني

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN) – قُتل شخصان، أحدهما عسكري، خلال الاحتجاجات التي شهدها السودان، الإثنين، وفقا لاتحاد الأطباء السوداني المعارض، اللجنة المركزية لأطباء السودان.

ولقي سامي الشيخ الدين، وهو عنصر في الجيش السوداني، مصرعه خلال اشتباكات مع قوات الأمن، خلال محاولته حماية المتظاهرين، وفقا للاتحاد.

أما الضحية الثانية، فكان إبراهيم عثمان، الذي توفي متأثرا بجروحه بعد "تعذيبه وضربه" على يد قوات الأمن السوداني، وفقا للبيان الصادر عن الاتحاد.

ومع مقتل هذان الشخصان، ترتفع حصيلة ضحايا احتجاجات السودان إلى 8 منذ السبت الماضي، وذلك بعد أن وصل المحتجون إلى محيطي القيادة العامة للقوات المسلحة والقصر الرئاسي.

نشر