واشنطن تحذر نظام البشير من استخدام العنف.. وتدعم مطالب المتظاهرين

الشرق الأوسط
نشر
واشنطن تحذر الحكومة السودانية من استخدام العنف.. وتدعم مطالب المتظاهرين

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- حذرت وزارة الخارجية الأمريكية السلطات السودانية من عواقب استخدام العنف ضد المحتجين الذين يتظاهرون ضد نظام الرئيس السوداني عمر البشير، مشيرة إلى اعتصام المتظاهرين أمام وزارة الدفاع.

وقال تيبور ناجي مساعد وزير الخارجية الأمريكي للشؤون الأفريقية: "ندعو حكومة السودان إلى إيقاف استخدام كل أنواع القوة ضد المتظاهرين، بما في ذلك الاعتصام القائم حالياً".

وأضاف أن "قرار استخدام العنف ضد المدنيين سيؤثر في الأيام المقبلة على جميع جوانب علاقتنا الثنائية مع حكومة السودان"، وفقا لما نقلته السفارة الأمريكية بالخرطوم.

وتابع ناجي بالقول: "أثني على الشعب السوداني لتعبيره السلمي الصامد عن مطالبهم المشروعة بالتغيير، وخاصة مع القمع العنيف من بعض المؤسسات الأمنية للحكومة السودانية. ونؤيد رغبتهم في سودان أكثر سلمية وازدهارا".

جاء ذلك وسط تردد أنباء عن سقوط قتلى خلال محاولات من قوات الأمن لفض اعتصام المتظاهرين أمام مقر الجيش السوداني. بينما أكد وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف أن الجيش "لن يفرط في أمن لن يفرط في أمن السودان ووحدته وقيادته ولن يسمح بالانزلاق إلى الفوضى".

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر