البرادعي: الربيع العربي ما زال حيا.. وهذه ركائز الانتقال للحكم الرشيد

الشرق الأوسط
نشر
البرادعي: الربيع العربي ما زال حيا.. وهذه ركائز الانتقال للحكم الرشيد
صورة أرشيفية من مشاركة البرادعي في الاحتجاجات ضد مبارك في 30 يناير عام 2011

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- اعتبر نائب الرئيس المصري السابق الدكتور محمد البرادعي أن الربيع العربي "ما زال حيا"، وأن أصعب المراحل في تاريخ الثورات هي المرحلة الانتقالية، وذلك بعدما أدت الاحتجاجات الشعبية إلى الإطاحة بالرئيس الجزائري عبدالعزيز بوتفليقة ونظيره السوداني عمر البشير.

وقال البرادعي، عبر حسابه على تويتر، الجمعة، إن ركائز نجاح الانتقال من السلطوية إلى الحكم الرشيد هي توافق كل قوى التغيير على الدستور الجديد مثل تونس، والتزام الجميع بتنحية الخلافات جانباً وبالعمل الجماعي في تلك المرحلة، وعدالة انتقالية تشمل مكاشفة ومحاسبة ومصالحة، وتطوي الماضي وتستشرف مستقبل يضم الجميع.

وأضاف أن "أكثر المراحل صعوبة في تاريخ الثورات هي المرحلة الانتقالية. بعد عقود من حكم الفرد وغياب المؤسسات، لا بديل عن توافق الجميع على حكومة وحدة وطنية تأخذ الوقت الكافي لصياغة عقد اجتماعي جديد وبناء مؤسسات المجتمع المدني". وتابع بالقول إن "إدارة المرحلة بعقلانية هي الضامن لمنع اختطاف الثورة والعودة إلى الوراء".

وكان البرادعي قال، في تغريدة أخرى بالتزامن مع إعلان الجيش السوداني عزل البشير وسط الاحتجاجات المستمرة، إن ما حدث في الجزائر والسودان يؤكد مرة أخرى أن "شعلة الحرية في وجدان الشعوب لا يمكن أن تنطفئ" وأن الحرية "ما زالت مفتاح الكرامة"، وأن "الربيع العربي ضد الاستبداد ما زال حيا"، ساخرا من وصف الاحتجاجات الشعبية بأنها "مؤامرة".

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر