قضية "إرضاع الكبير" تبرز مجددا.. ووسيم يوسف: الألباني قال مباشرة من الفم لثدي المرأة

الشرق الأوسط
نشر
قضية "إرضاع الكبير" تبرز مجددا.. ووسيم يوسف: الألباني قال مباشرة من الفم لثدي المرأة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—عادت قضية "إرضاع الكبير" للبروز مجددا على مواقع التواصل الاجتماعي، مرة أخرى بعد أن أثارت النشطاء سابقا ودفعتهم لكتابة العديد من التعليقات والردود.

وقال الالباني في المقطع الذي استشهد به وسيم يوسف: "لم تنقل لنا الوسيلة وأنا أقول شخصيا لا مانع عندي أن يكون الرضاع مباشرة من الحلمة لأنه هذا لا يستلزم ما قد يخطر في بال الناس فتنة، لأن الفتنة عندما يكون في إظهار الثدي العضل الممتلئ قد يكون هنا فتنة وهذا مو ضروري تجي تتكشف قدام منو وانما تكشف مقدار الحلمة هذه الحلمة كما يعلم الأزواج ما هي موضع شهوة لأنها سوداء قاتمة.."

وسيم يوسف، خطيب مسجد الشيخ زايد، استشهد بمقطع صوتي محمد الالباني، الباحث في شؤون الحديث النبوي والذي يعد من علماء الحديث ذوي الشهرة في العصر الحديث، قائلا في تعليق على التسجيل: "الشيخ الألباني - رحمه الله - يقول أن حديث " إرضاع الكبير " كانت مباشرة من الفم لثدي المرأة وليس عن طريق إناء أبداً !لإنه لا يثير شهوة الرجل ..ما رأيكم بقوله ؟ فرأيكم يهمني جداً".

وتغريدة وسيم يوسف جاءت ضمن سلسلة للرد على تغريدة حول عائشة بنت أبي بكر، زوجة النبي محمد، رادا بتغريدة منفصلة قال فيها: "هل ترضى بهذا الكلام على أمك؟؟ فكيف ترضاه على أم المؤمنين !!وكيف تقاتل لإثبات صحة الحديث، ولا تقاتل للدفاع عن سمعة أم المؤمنين!".

ويذكر أن هذه القضية ليست بجديدة بل برزت مرارا خلال السنوات الماضية، من بين ما برز فيها انسحب الشيخ عبدالعزيز البري، أحد أئمة الأزهر الشريف من حلقة مباشرة على الهواء مع قناة LTC العام 2016، بعد نشوب مشادة كلامية حادة بينه وبين الباحث عبده ماهر، على خلفية الجدل حول فتوى "إرضاع الكبير"، حيث أشار الشيخ الأزهري في هذه الحلقة التي كانت تتناول موضوع ازدراء الأديان، الى أن هذا الموضوع عبارة عن فتوى خاصة وليست عامة، أفتاها النبي في ذلك الوقت ولم يكن هناك حل آخر في حينها، مضيفاً أنه قد يكون هناك "سنّة صحيحة" أشد من هذا الموضوع المثار.

نشر