الكاتب المصري فهمي هويدي: أنظمة خليجية تتواطئ ضد إيران.. وعضو شورى في السعودية يرد

الشرق الأوسط
نشر
الكاتب المصري فهمي هويدي: أنظمة خليجية تتواطئ ضد إيران.. وعضو شورى في السعودية يرد

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أثار الكاتب والبحث المصري، فهمي هويدي، ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، بعد توجيهه لانتقادات إلى دول خليجية زاعما أنها تتواطئ مع إسرائيل في سبيل إثارة المخاوف من إيران، مؤكدا على أن طهران ليست العدو الاستراتيجي للأمة العربية على حد تعبيره.

جاء ذلك في مقابلة أجراها هويدي على قناة الجزيرة القطرية، وفي رد على سؤال بأن "دول خليجية تسوق لفكرة أن العدو الآن لهذه الأمة هي إيران"، أجاب هويدي قائلا: "لا ابدا هذه سخافة، طبعا هذه مقولة إسرائيلية قديمة منذ عام 1979 منذ قامت الثورة الإسلامية في إيران، هناك رعب إسرائيلي وسعي لحوح في إسرائيل لصرف الانتباه عن الخطر الإسرائيلي والجرائم الإسرائيلية في الأرض المحتلة، وطبعا في مجهود بذلك للتواطؤ مع بعض الأنظمة الخليجية التي أبدت استعدادا أو عبرت عن مخاوف وظلت هذه المخاوف تستثمر ثم هذه الأجندة الخليجية فرضت على الأمة العربية والرعب الخليجي صار رعبا عربيا والوهم الخليجي صار وهما عربيا.."

وتابع هويدي قائلا: "الآن انتهينا إلى أننا نحن نفرط بإسرائيل وبعضنا يفرط ويبدي استعدادا لبيع فلسطين بزعم استرضاء الولايات المتحدة الأمريكية وإسرائيل والخوف من إيران، إيران ليست العدو لنا مشاكل مع إيران صحيح ولنا خلافات مع إيران صحيح ولكن ليست هذه عدوا، عدونا الإستراتيجي هو إسرائيل ولا نستطيع أن نواجه العدو الإستراتيجي بهذه الأساليب المخادعة التي تزور الحقائق وتشوه الإدراك وتثير في الأمة العربية نوازع تشتت الأمة وتوقع فيما بينها".

عضو مجلس الشورى السعودي، عيسى الغيث رد على تصريحات هويدي في تغريدة على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي، تويتر، قال فيها: "استمعت لكلام فهمي هويدي عبر تغريدات منقولة من قناة الجزيرة الصهيونية الإخوانية الإرهابية بعد صمته لسنتين؛ وإذ به يدافع عن إيران الصفوية والحوثيين الإرهابيين ضد الشرعية اليمنية والتحالف العربي ومحور العروبة والإسلام، فأيقنت مجدداً أن الإخواني مهما كان يظل مفضوحاً وخائناً وخبيثاً".

وأثارت تصريحات هويدي ضجة على مواقع التواصل الاجتماعي، وفيما يلي نستعرض لكم عددا من الردود التي تناقلها النشطاء:

 

نشر