الجيش الإسرائيلي: مقتل ناشط من حماس في إطلاق نار بـ"الخطأ" شمال قطاع غزة

الشرق الأوسط
نشر
الجيش الإسرائيلي

القدس (CNN)-- قال الجيش الإسرائيلي، الخميس، إن عناصره أطلقت النار وقتلت أحد أعضاء حركة حماس في شمال قطاع غزة بـ"سوء فهم"، حسبما وصف الجيش في بيان رسمي.

بدأ الحادث، بحسب البيان، عندما تعرفت "قوات جيش الدفاع الإسرائيلي على عدد من الفلسطينيين بالقرب من السياج الأمني ​​في شمال قطاع غزة"،

وأضاف البيان أن الحادث وقع بسبب اثنين من الفلسطينيين الذين كانوا يتجولون في المنطقة، وأخطأ الجنود الإسرائيليون المتمركزون على طول الحدود حيث اعتقدوا أن الفرد "إرهابيًا مسلحًا" ، كما يقول البيان ، وفتحوا النار "نتيجة لسوء الفهم هذا".

وخلص بيان الجيش الإسرائيلي إلى أنه "سيتم مراجعة الحادث".

وحمّلت حماس إسرائيل، مسؤولية الحادث، وحددت في وقت سابق شخصية الفلسطيني المتوفى محمود الأدهم البالغ من العمر 28 عامًا.

وقال المتحدث باسم حماس عبد اللطيف القانوة: "سيتم تفكيك التفاهمات ما لم توقف [إسرائيل] جرائمها ضد شعبنا وتلتزم بمتطلبات وقف إطلاق النار وتنفذ شروط التفاهمات دون تردد وتأخير"، في إشارة إلى تفاهمات وقف غطلاق النار بين إسرائيل بوساطة من مصر والأمم المتحدة.

كانت الأسابيع الأخيرة تشهد هدوءً نسبيًا على طول حدود غزة حيث يتحرك الجانبان لتنفيذ التفاهمات، التي تنطوي على تخفيف إسرائيل لبعض القيود المفروضة على غزة مقابل الهدوء على طول الحدود.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر