قائد الحرس الثوري الإيراني: استراتيجيتنا ستتحول من الدفاع للهجوم "إذا أخطأ الأعداء"

الشرق الأوسط
نشر
قوات الحرس الثوري الإيراني

طهران، إيران (CNN)-- حذر القائد الأعلى لقوات الحرس الثوري الإيراني، من أن بلاده ستحول استراتيجيتها الدفاعية الحالية إلى استراتيجية هجومية "إذا ارتكب العدو حسابات خاطئة"، وفقًا لتقارير وكالة أنباء تسنيم الإيرانية شبه الرسمية.

وقال اللواء حسين سلامي، بحسب تسنيم، "فيما يتعلق بالاستراتيجية، فإننا نتصرف بشكل دفاعي، وهذا يعني أننا لن نبدأ أو نشن أي حرب"، مضيفًا "ومع ذلك  فإن الوضع يتعارض تمامًا عندما يتعلق الأمر بالموقف التكتيكي (للبلد)، وإذا ارتكب الأعداء أي سوء تقدير، فإن إستراتيجيتنا الدفاعية ستتحول إلى استراتيجية هجومية".

واعتبر  سلامي أن إيران مستعدة لحماية نفسها، وأن القوات البحرية كانت على استعداد تام "لتأمين المياه الإقليمية لإيران"، حسبما ذكرت وكالة أنباء تسنيم.

  أدلى سلامي بهذه التصريحات أثناء "تفتيش" أربع جزر استراتيجية تقع بالقرب من مضيق هرمز في الخليج، من أجل "تقييم درجة استعدادها العسكري"، حسبما ذكرت وكالة أنباء تسنيم.

وثلاث من الجزر الأربع هي موضوع نزاع حدودي طويل الأمد بين إيران والإمارات العربية المتحدة.

 وقال سلامي إن حماية وتأمين الخليج الفارسي ومضيق هرمز والجزر الثلاث المتنازع عليها وشواطئها كانت ذات أهمية حاسمة ليس لإيران فحسب ولكن من أجل رفاهية العالم بأسره. وأضاف أن هذه المناطق "حساسة للغاية وضرورية للأمن" و "الاقتصاد العالمي".

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر