"مراسلون بلا حدود" تمنح ناشطة سعودية تعرضت للاعتقال جائزة "الشجاعة"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
مراسلون بلا حدود تمنح ناشطة سعودية جائزة الشجاعة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) -- أعلنت منظمة "مراسلون بلا حدود" المدافعة عن حرية الصحافة والتعبير، الخميس، عن منح جائزة الشجاعة إلى المُدونة والناشطة السعودية إيمان النفجان التي كانت بين ناشطات أُلقي القبض عليهن في مايو/ أيار 2018.

وقالت سوزان كولبل الصحفية بجريدة "دير شبيجل" الألمانية، لدى الإعلان عن الفائز بالجائزة: "نهنئ إيمان النفجان على الفوز بجائزة الشجاعة لهذا العام، المدافعة عن حقوق النساء ضد نظام الوصاية الحالي في المملكة العربية السعودية".

وتلقت الجائزة الناشطة السعودية أميمة النجار بالنيابة عن النفجان، كون الأخيرة لا يمكنها السفر ومغادرة المملكة.

وكانت إيمان بين 3 مرشحين للجائزة، بحسب موقع منظمة "مراسلون بلا حدود". وتم إطلاق جوائز "مراسلون بلا حدود" لحرية الصحافة في 1992، لدعم حرية الإعلام.

وتعد الناشطة السعودية من أبرز قيادات الحملة الواسعة الرامية إلى السماح للنساء بقيادة السيارات، إضافة إلى مشاركتها في حملة الاحتجاج من أجل تمكين المرأة في الفترة من 2011 إلى 2013.

ولدى إيمان مدونة اسمها "Saudi woman" أنشأتها في 2008، اعتادت الكتابة عبرها عن قضايا المرأة في بلادها، ولها مقالات في صحيفة "الغارديان" البريطانية.

واُعتقلت إيمان مع مجموعة أخرى من الناشطات قبل فترة وجيزة من صدور أوامر ملكية بحرية النساء في قيادة السيارات في يونيو حزيران 2018.

وفي مارس آزار الماضي، تم إطلاق سراحها مؤقتا مع الناشطتين رقية المحارب وعزيزة اليوسف، بعد تقدمهن بطلب الإفراج المؤقت للمحكمة.

نشر