جولة الإعادة في انتخابات الرئاسة التونسية بين قيس سعيد ونبيل القروي

الشرق الأوسط
نشر
 قيس سعيد ونبيل القروي في الإعادة  بانتخابات الرئاسة في تونس

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت اللجنة العليا للانتخابات في تونس، نتائج الجولة الأولى لانتخابات الرئاسة والتي جرت الأحد الماضي، وبحسب ما أعلنته اللجنة، الثلاثاء، فإن جولة الإعادة لاختيار رئيس جديد للبلاد ستجرى بين أستاذ القانون الدستوري قيس سعيد والذي حصد نسبة 18.4% من الأصوات وحل في صدارة قائمة المرشحين، ورجل الأعمال نبيل القروي والمحتجز لدى السلطات التونسية على ذمة اتهامات بالتهرب الضريبي وتبييض الأموال بعد أن حصد 15.6 من إجمالي أصوات الجولة الأولى.

وبحسب ما أعلنته الهيئة، فإن مرشح حزب النهضة عبد الفتاح مورو، حل ثالثا في ترتيب مرشحي الرئاسة، تلاه وزير الدفاع المستقيل عبد الكريم الزبيدي.

وكان رئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد، أعلن في وقت سابق، خسارته في تلك الانتخابات، كذلك أعرب محمد المنصف المرزوقي عن شكره للجماهير التونسية معلنا خسارته الانتخابات.

وجاءت تلك النتائج الأولية متقاربة مع ما أظهرته استطلاعات للرأي، والتي أكدت فوز سعيد يليه القروي.

وبلغت نسبة المشاركة في تلك الانتخابات 45%، حسبما أعلنت الهيئة العليا المستقلة للانتخابات في تونس.

وتنافس في تلك الانتخابات الرئاسية المبكرة التي جاءت في أعقاب وفاة الرئيس التونسي السابق الباجي قايد السبسي، 24 مرشحا ينتمون إلى تيارات سياسية مختلفة، فيما يحق لحوالي 7 ملايين ناخب التصويت في تلك الانتخابات.

وتشرف الهيئة العليا للانتخابات، والتي تضم 9 ممثلين عن المحاماة والقضاء والمالية والمحاسبة فضلا عن ممثل للتونسيين في الخارج وممثل للأمن والسلامة المعلوماتية.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر