الداخلية المصرية تعلن مقتل 6 عناصر من "الإخوان" إثر تبادل إطلاق نار في 6 أكتوبر

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
صورة أرشيفية من مدينة 6 أكتوبر

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت وزارة الداخلية المصرية، الثلاثاء، عن مقتل 6 عناصر من جماعات الإخوان المسلمين، إثر تبادل لإطلاق النار مع قوات الشرطة في مدينة 6 أكتوبر، بمحافظة الجيزة.

وقالت وزارة الداخلية، عبر صفحتها على "فيسبوك"، إن "6 عناصر من جماعة الإخوان الإرهابية لقوا مصرعهم في تبادل لإطلاق النار مع قوات الشرطة أثناء مداهمة وكرهم بمدينة 6 أكتوبر"، وأضافت أنهم "كانوا بصدد الإعداد لتنفيذ سلسلة من العمليات الإرهابية خلال الفترة المقبلة".

وكان الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي قال، مساء الاثنين، في أول تعليق علني له على المظاهرات التي خرجت ضده الجمعة الماضية، إن الرأي العام في مصر لن يقبل بحكم "الإسلام السياسي"، في إشارة إلى جماعة الإخوان المسلمين، التي حملتها وسائل إعلام محلية مصرية مسؤولية الاحتجاجات التي خرجت.

ورد السيسي، خلال لقاء مع الرئيس الأمريكي دونالد ترامب على هامش اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة في نيويورك، على سؤال صحفي حول المظاهرات ضده، قائلا إن "هناك الكثير من الجهود التي بُذلت خلال السنوات الماضية للسماح للإسلام السياسي بلعب دور في المنطقة".

وأضاف الرئيس المصري أنه في ظل الإسلام السياسي وتلك الجهود "ستتأثر المنطقة"، وتابع بالقول: "ستظل المنطقة في حالة من عدم الاستقرار الحقيقي طالما هناك إسلام سياسي يسعى للوصول إلى السلطة في بلادنا".

ورأى السيسي أن "المهم الذي يجب التأكد منه أن الموضوع، في مصر على سبيل المثال، خاصة في مصر، هو أن الرأي العام في مصر لا يستطيع أن يقبل ولن يقبل بتواجد الإسلام السياسي ليحكم مصر، ورفض هذا الموضوع عندما تولوا السلطة لمدة عام"، في إشارة إلى فترة حكم الرئيس الراحل محمد مرسي وجماعة الإخوان بين عامي 2012 و2013.

 

 

 
 

 

محتوى مدفوع

نشر