السيسي يعلق على الاجتماع الثلاثي حول "سد النهضة": لم ينتج عنه تطور إيجابي

الشرق الأوسط
نشر
صورة أرشيفية لسد النهضة تعود لعام 2015

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – علق الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، على نتائج المفاوضات التي عُقدت في العاصمة السودانية، الخرطوم، بين كل من السودان ومصر وإثيوبيا، حول قضية "سد النهضة"، مؤكدا أنه لم ينتج عنه أي "تطور إيجابي".

وقال السيسي عبر صفحته الرسمية على موقع تويتر: "تابعت عن كثب نتائج الإجتماع الثلاثى لوزراء الرى فى مصر والسودان وأثيوبيا لمناقشة ملف سد النهضة الأثيوبى والذى لم ينتج عنه أى تطور إيجابى .. وأؤكد أن الدولة المصرية بكل مؤسساتها ملتزمة بحماية الحقوق المائية المصرية فى مياه النيل".

وتابع الرئيس المصري في تغريدة أخرى قائلا إن مصر"مستمرة فى اتخاذ ما يلزم من إجراءات على الصعيد السياسي وفى إطار محددات القانون الدولي لحماية هذه الحقوق وسيظل النيل الخالد يجرى بقوة رابطاً الجنوب بالشمال برباط التاريخ والجغرافيا".

وكان قد اجتمع وزراء الري في الدول الثلاث، السبت، في الخرطوم لحل نقاط الخلاف بين الجانبين المصري والإثيوبي حول المدة الزمنية التي سيستغرقها ملء سد النهضة الإثيوبي، إضافة إلى بعض النقاط الخاصة بآلية تشغيله.

وتخشى مصر أن تتأثر حصتها من مياه النيل جراء المشروع الإثيوبي الذي قد يصبح بموجبه سد النهضة، أكبر سد كهرومائي في أفريقيا، في حين تصر إثيوبيا على المضي قدما وفق المخطط الزمني والتقني الذي وضعته لهذا المشروع.  

 

نشر