البنتاغون تحذر: تحركات تركيا قد تضر بالقوات الأمريكية شمال سوريا

الشرق الأوسط
نشر
البنتاغون تحذر: تحركات تركيا قد تضر بالقوات الأمريكية شمال سوريا

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)-- حذرت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، الجمعة، تركيا من أن تحركاتها في شمال سوريا يمكن أن تلحق الضرر بأفراد القوات الأمريكية هناك.

وفي مكالمة هاتفية الخميس، حذر وزير الدفاع، مارك إسبر، نظيره التركى خلوصي أكار، من أن الهجوم العسكري التركي على سوريا يخاطر "بعواقب وخيمة بالنسبة لتركيا"، وأن "أفعال تركيا قد تلحق الضرر بالقوات الأمريكية في سوريا"، حسب بيان صادر عن البنتاغون الجمعة.

وقال جوناثان هوفمان، المتحدث باسم البنتاغون، إنه "بينما أكد الوزير من جديد أننا نقدر علاقتنا الثنائية الاستراتيجية، فإن هذا التوغل (التركي) يخاطر بعواقب وخيمة بالنسبة لتركيا. كما كرر الوزير قلقه الشديد من أنه على الرغم من تدابير حماية القوات الأمريكية، فإن أفعال تركيا قد تضر بهم".

وأضاف هوفمان أن "إسبر حث تركيا على وقف الأعمال في شمال شرق سوريا لتعزيز إمكانية وصول الولايات المتحدة وتركيا وشركائنا إلى طريقة مشتركة لتهدئة الأوضاع قبل أن تصبح غير قابلة للإصلاح".

وفي بداية الأسبوع الماضي الماضي، أعلن البيت الأبيض قرار الرئيس دونالد ترامب سحب القوات الأمريكية من نقاط تمركزها في شمال شرق سوريا إلى جانب قوات سوريا الديمقراطية (قسد).

ويوم الأربعاء 9 أكتوبر/تشرين الأول بدأت تركيا عملية "نبع السلام" في شرق الفرات رسميًا، حيث المنطقة الخاضعة لسيطرة "قسد"، حليفة الولايات المتحدة في الحرب ضد تنظيم داعش بسوريا.

وتستهدف العملية التركية "تطهير" شمال شرق سوريا من "الإرهابيين"، في إشارة إلى الأكراد الذين يمثلون أبرز مقومات "قسد". وتقول أنقرة إن تحركاتها تهدف أيضًا إلى إعادة توطين مليوني سوري في "منطقة آمنة" تُقام في نطاق المواجهات الحالية بعد إعادتهم من تركيا.

 

نشر