الإمارات تستضيف مقر القوات البحرية الأوروبية لتأمين الملاحة في الخليج

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي تزور الإمارات

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قالت وزيرة الدفاع الفرنسية فلورنس بارلي، إن الإمارات قبلت استضافة مقر بعثة المراقبة البحرية الأوروبية في الخليج، وذلك على خلفية الهجمات التي تعرضت لها ناقلات النفط، قبل أشهر، في الخليج.

وكتبت بارلي، في تغريدة لها على تويتر، الأحد، "لمدة 10 سنوات، توفر لنا قاعدتنا العسكرية في أبو ظبي أداة استراتيجية فريدة وتجسد التميز في علاقتنا مع دولة الإمارات العربية المتحدة، والتي قبلت للتو استضافة مقر بعثة المراقبة البحرية الأوروبية في مياه دولة الإمارات".

وتعمل فرنسا على تشكيل قوة بحرية أوروبية في منطقة الخليج لتأمين حركة الملاحة، في أعقاب الهجمات التي تعرضت لها ناقلات نفط في منطقة الخليج، في الوقت الذي تتهم فيها أوروبا والولايات المتحدة والسعودية، إيران بالضلوع في تلك الهجمات التي هددت حركة الملاحة في الخليج.

وتسعى الولايات المتحدة، إلى تأسيس تحالف دولي عسكري لتأمين حركة الملاحة في الخليج.

وكان وزير الدولة لشؤون الدفاع في الإمارات، استقبل وزيرة الدفاع الفرنسية في أبو ظبي، الأحد، وبحث الجانبان، حسبما نقلت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية وام، "علاقات التعاون والعمل المشترك بين الإمارات وفرنسا خاصة فيما يتعلق بالجوانب والشؤون الدفاعية والعسكرية".

نشر