مصر واليونان: توقيع حكومة الوفاق في ليبيا على مذكرتي تفاهم مع تركيا "غير شرعي"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد أحدث مقاطع فيديو ذات صلة
مصر واليونان: مذكرتا تفاهم تركيا وليبيا "غير شرعية"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – جددت مصر واليونان، الأحد، رفضهما مذكرتي تفاهم في مجالي التعاون الأمني والمناطق البحرية بين تركيا وليبيا، ووصفتا توقيع حكومة الوفاق بأنه "غير شرعي".

موقف القاهرة وأثينا يأتي بعد يوم من حديث الرئيس التركي رجب طيب أردوغان عن أن بلاده لن تسحب سفن التنقيب عن الغاز الطبيعي شرق البحر المتوسط "إذعانًا لصراخ وعويل البعض".

وأثارت المذكرتان ردود فعل غاضبة في البلدين منذ توقيعهما الأسبوع الماضي في اسطنبول، نتيجة لاحتمالات أكدها الرئيس التركي يوم أمس حول اعتزام أنقرة التوسع في عمليات البحث عن الغاز الطبيعي بمنطقة شرق البحر المتوسط.

وقال المتحدث باسم وزارة الخارجية المصرية، المستشار أحمد حافظ، إن الوزير سامح شكري ونظيره اليوناني نيكوس دندياس تناولا لدى لقائهما في القاهرة اليوم التطورات المتعاقبة على الساحة الليبية، وآخرها توقيع مذكرتيّ تفاهم بين أنقرة ورئيس مجلس الوزراء الليبي فايز السراج.

وأوضح حافظ أن وزيري الخارجية أكدا عدم شرعية قيام السراج بالتوقيع على مذكرات مع دول أخرى خارج إطار الصلاحيات المقررة في اتفاق الصخيرات، الذي رعت إتمامه الأمم المتحدة في 17 ديسمبر/كانون الأول، وشمل أطراف الصراع في ليبيا.

كما استعرض شكري ودندياس "التدخل التركي السلبي في الشأن الليبي بما يتعارض مع مجمل جهود التسوية السياسية في ليبيا"، حسب ما ورد في بيان لوزارة الخارجية المصرية.

وعلى هامش افتتاحه ونظيره الأذربيجاني إلهام علييف، السبت، مراسم ربط خطي "تاناب" و"تاب" لنقل غاز أذربيجان إلى أوروبا عبر الأراضي التركية، قال أردوغان إن "البنود الأخرى للاتفاقية بين تركيا وليبيا ستدخل حيز التنفيذ أيضًا، وأعمال التنقيب التي نقوم بها سينبثق عنها السلام والازدهار وليس الصراع والدم"، حسب تعبيره.

نشر