البنتاغون: المراجعة الأولية لطلاب الجيش السعودي بأمريكا لا تظهر أي تهديدات فورية

الشرق الأوسط
نشر
البنتاغون: المراجعة الأولية للطلاب العسكريين السعوديين لا تظهر أي تهديدات

واشنطن، الولايات المتحدة (CNN) - كشفت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، الخميس، أن المراجعة الأولية لنحو 850 طالبًا عسكريًا سعوديًا يتدربون في الولايات المتحدة لم تكشف عن أي علامات تدل على أن الطلاب يشكلون تهديدًا حاليًا.

بدأت مراجعة المعلومات المتاحة، بما في ذلك البيانات الحكومية وحسابات الطلاب على وسائل التواصل الاجتماعي، بعد حادث إطلاق النار من قبل ضابط سعودي في قاعدة بنساكولا الجوية بولاية فلوريدا.

وقال جاري ريد، مدير الاستخبارات الحربية وجهاز إنفاذ القانون والأمن، للصحفيين: "يمكننا الإشارة إلى أنه لم يتم العثور على أي معلومات تشير إلى وجود سيناريو لتهديد فوري".

وسيتم تطبيق الفحص الشامل على الطلاب السعوديين، بما في ذلك بياناتهم التجارية وحساباتهم على وسائل التواصل الاجتماعي، فضلا عن جميع الطلاب الدوليين الذين يتدربون في الولايات المتحدة، ويقدر عددهم بحوالي 5 آلاف طالب.

في الأسبوع الماضي، أوقف الجيش الأمريكي التدريب التشغيلي لمئات الطلاب السعوديين في عدة مواقع تدريبية بعد إطلاق النار المميت في 6 ديسمبر/ كانون الأول. وتم قصر تدريب الطلاب السعوديين على الدراسة فقط منذ بدء المراجعة.

وأسفر إطلاق النار، الذي نفذه ضابط في سلاح الجو السعودي يبلغ من العمر 21 عامًا، عن مقتل ثلاثة جنود يافعين، وذلك قبل أن يتم قتله في مكان الحادث.

وصرح مسؤول رفيع المستوى في البنتاغون، الخميس، أنه بعد مراجعة البيانات حول الطلاب العسكريين السعوديين الحاليين وحساباتهم على وسائل التواصل الاجتماعي "لم يتضح لنا أي سبب لاتخاذ أي إجراءات فورية".

وخضع للفحص جميع الطلاب السعوديين في الولايات المتحدة، بما في ذلك عشرات من الطلاب السعوديين الذين تم تقييد وجودهم على أماكن إقامتهم في قاعدة بنساكولا كجزء من التحقيق في حادث إطلاق النار.

وقال مسؤولون إنهم لا يستبعدون احتمالات ظهور معلومات إضافية حول التهديدات عبر أجهزة إنفاذ القانون أو الاستخبارات.

فين حين لم يذكر المسؤولون متى سيتم استئناف التدريب التشغيلي للطلاب السعوديين، مما يشير إلى أن هذا سيترك لتقدير الجهات العسكرية التي تقدم التدريب.

نشر