نائب أردوغان: إرسال قوات إلى ليبيا لإحباط المؤامرات ضد تركيا "نأمل أن يكون ذلك رادعًا"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
فؤاد أوقطاي نائب رئيس تركيا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- شدد فؤاد أوقطاي، نائب الرئيس التركي رجب طيب أردوغان، الأربعاء، على أن هدف أنقرة في ليبيا وقبرص، يتمثل في "إحباط المكائد التي تستهدف تركيا"، وفقًا لما نقلته وكالة الأنباء التركية الرسمية الأناضول.

وقال أوقطاي فيما يتعلق بخطط بلاده لإرسال قوات إلى ليبيا، "نحن هناك لإحباط المكائد التي تستهدفنا"، وأضاف نائب الرئيس التركي " أفشلنا مؤامرة حبسنا في مياهنا الإقليمية عبر الاتفاق مع ليبيا".

واعتبر فؤاد أوقطاي، في مقابلة مع وكالة الاناضول أن "أي خطة دون تركيا في المنطقة لا فرصة لها للنجاح مهما كان الطرف الذي يقف وراءها"، وأن الاتفاق التركي مع حكومة فايز السراج في ليبيا الخاص بالتعاون العسكري وتحديد مناطق النفوذ البحري في البحر المتوسط، "يصب في مصلحة المنطقة أيضا، وهو مشروع سلام".

كانت تركيا وقعت مع حكومة الوفاق الليبية المعترف بها دوليًا، في نوفمبر تشرين الثاني الماضي، مذكرتي تفاهم حول التعاون العسكري والأمني بين البلدين، وتحديد مناطق النفوذ البحري في البحر المتوسط، مما أثار اعتراضات مصر واليونان وقبرص.

وحول مذكرة التفويض الخاصة بإرسال قوات تركية إلى ليبيا، والتي قدمها الرئيس التركي رجب طيب أردوغان للبرلمان للتصويت عليها، قال أوقطاي إن "مذكرة التفويض حول إرسال جنود إلى ليبيا تسري لعام واحد، ويتم إرسال القوات في التوقيت وبالقدر اللازم"، مشيرًا إلى أن "محتوى مذكرة التفويض يتيح كل شيء، بدءا من المساعدات الإنسانية وحتى الدعم العسكري"، بحسب الأناضول.

وأضاف نائب الرئيس التركي: "نأمل أن يؤدي ذلك دورا رادعا، وأن تفهم الأطراف هذه الرسالة بشكل صحيح"، في إشارة إلى تحركات قوات شرق ليبيا بقيادة خليفة حفتر، للسيطرة على العاصمة الليبية طرابلس.

نشر