البرادعي يُحذر: أي حرب بين أمريكا وإيران ستشمل المنطقة و"لن تبقى ولا تذر"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
البرادعي يُحذر: أي حرب بين أمريكا وإيران ستشمل المنطقة و"لن تبقى ولا تذر"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— حذَر المدير السابق للوكالة الدولية للطاقة الذرية محمد البرادعي من أن أي حرب بين أمريكا وإيران من شأنها أن تشمل المنطقة "إن لم يكن العالم كله"، قائلا إن "استخدام القوة ليس الحل".

وكتب البرادعي عبر حسابه في تويتر، الجمعة: "في زمن تهاوت فيه كل القيود المفروضة على استخدام القوة، أخشى أن أي حرب بين أمريكا وإيران ستشمل المنطقة إن لم يكن العالم كله وستستباح فيها كافة الأهداف المدنية والعسكرية والاقتصادية".

وأضاف البرادعي: "علينا كعرب أن نفيق ونتكاتف لنجنب بلادنا حربًا لا تبقى ولا تذر وأن نفهم أن استخدام القوة ليس الحل".

تغريدة البرادعي جاءت في معرض تعليقه على تصاعد التوتر في أعقاب مقتل قائد قوات فيلق القدس الإيرانية قاسم سليماني في غارة أمريكية الليلة الماضية، إضافة إلى آخرين بينهم نائب رئيس الحشد الشعبي العراقي أبو مهدي المهندس.

وأكدت وزارة الدفاع الأمريكية (البنتاغون)، في بيان، أن ترامب أمر بالضربات، قائلا إن سليماني "كان يعمل بنشاط على تطوير خطط لمهاجمة الدبلوماسيين الأمريكيين وعناصر القوات الأمريكية في العراق وفي جميع أنحاء المنطقة".

وقال البنتاغون إن "هذه الضربة كانت تهدف إلى ردع خطط الهجوم الإيرانية المستقبلية".

وفي وقت سابق من اليوم، قال وزير الدفاع الإيراني إن القوات المسلحة ببلاده "ستنتقم" لمقتل اللواء قاسم سليماني، قائد فيلق القدس التابع للحرس الثوري الإيراني في ضربة أمريكية بمطار بغداد.

وحسب مجلس العلاقات الخارجية الأمريكي، يقدر وجود قرابة 150 ألف شخص ضمن الحرس الثوري. كما يمكن للقوة أيضاً دعم الجيش الإيراني الاعتيادي، الذي يمتلك قرابة 350 ألف جندي، بأنظمة دفاع خارجية.

نشر