الخارجية الإسرائيلية: اتهامات المطران عطالله حنا بمحاولتنا تسميمه غير صحيحة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقة قراءة
الخارجية الإسرائيلية: اتهامات المطران عطالله حنا بمحاولة إسرائيل تسميمه غير صحيحة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية ليئور حياة، الأحد، إن تصريحات رئيس أساقفة سبسطية الروم الأرثوذكس في القدس عطالله حنا بشأن محاولة إسرائيل تسميمه "لا أساس لها من الصحة".

وكتب المتحدث باسم الخارجية الإسرائيلية، في تغريدة عبر تويتر، إن التصريحات التي لا أساس لها من الصحة التي أدلى بها رئيس الأساقفة حنا عطا الله بشأن محاولات تسميمه بلا أساس.

وأضاف مُتحدث الخارجية الإسرائيلية أن هذه الاتهامات "استمرار لحملة تشهير حقيرة ضد إسرائيل".

وفي ديسمبر/كانون الثاني، حمَل المطران الفلسطيني عطالله حنا إسرائيل مسؤولية تسميمه عبر وضع مواد كيميائية سامة قرب منزله في القدس، ووجه رسالة للدول العربية.

وآنذاك، نُقل رئيس أساقفة سبسطية الروم الأرثوذكس إلى أحد مستشفيات العاصمة الأردنية، عمان، حيث تلقي العلاج.

وقال حنا، في تصريحات صحفية، إن ما حدث قد تكون محاولة اغتيال، أو إبقائي مريضًا طوال الحياة"، مُوضحًا أنه لا يستطيع الجزم بأن إسرائيل تقف وراء ذلك، لكن المؤشرات تُبين أنها تقف وراءهان حسب قوله.

نشر