"كل شىء على ما يرام".. آخر ما قاله قائد الطائرة الأوكرانية قبل سقوطها في طهران

الشرق الأوسط
نشر
"كل شىء على ما يرام".. آخر ما قاله قائد الطائرة الأوكرانية المُطحمة قبل سقوطها في طهران

كييف، أوكرانيا (CNN)-- كشف وزير الخارجية الأوكراني فاديم بلاتيكو، آخر شىء قاله قائد الطائرة الأوكرانية قبل سقوطها في طهران، صباح الأربعاء الماضي.

وقال بلاتيكو، في مقابلة مع CNN وCTV التابعة لـCNN، إن آخر كلمات قالها قائد الطائرة: "كل شيء على ما يرام"،

وأوضح بلاتيكو أن المُحققين الأوكرانيين يمكنهم الوصول إلى تسجيل برج المراقبة، وإلى طاقم الخطوط الجوية الأوكرانية "قبل حدوث شيء ما".

وأكد وزير الخارجية الأوكراني أن المُحققين رأوا "الصناديق السوداء"، مُوضحًا: "حتى الآن لم نتمكن من الوصول إلى (هذه معلومات الصناديق السوداء)، لكن إيران تتعاون حتى الآن.. وبعد ذلك سنتمكن من استخراجها وتحليلها".

وأشار بلاتيكو إلى أن الطائرة يجري إعادة بنائها في إيران، موضحًا أن "المُحققين الأوكرانيين كانوا يفتقدون لأشياء معينة من الطائرة. معظمها في حوزتنا الآن، في حظيرة خاصة تُمنح لفريقنا، حيث يتم إعادة بناء الطائرة ونحن نتحدث".

ولفت بلاتيكو أنه بناءً على إصرار بلاده، قامت الشرطة الإيرانية بإخلاء منطقة من السكان المحليين.

كانت تقارير قد قالت إن سكان محليين يلتقطون أجزاء الطائرة ونهب ما تبقى من حطامها، وهو ما أزعج أوكرانيا.

وأضاف بلاتيكو أن المحققين الأوكرانيين مازالوا يبحثون عن أجزاء مفقودة من الطائرة "للبحث عن بقايا كيميائية"، لافتا في الوقت ذاته إلى أنه كان هناك كراسي مفقودة أرقامها من 737-800، لكنهم "بدأوا في الحصول عليها من السلطات الإيرانية". 

يأتي هذا فيما قالت وكالة أنباء فارس شبه الرسمية إن طهران ستعلن سبب تحطم الطائرة، يوم غدٍ السبت.

وفي وقت سابق اليوم، نفى رئيس هيئة الطيران المدني الإيرانية علي عابد زاده أن تكون طائرة الركاب التي تحطمت في طهران، الأربعاء الماضي، قد سقطت بصاروخ، وذلك مع توالي التصريحات والتقارير التي ترجح إصابتها بصاروخ.

وسقطت طائرة الركاب الأوكرانية من طراز بوينغ 737، التي كانت تحمل على متنها 176 شخصا، عقب إقلاعها. ووقع الحادث بعد وقت قليل من إطلاق إيران صواريخ على قواعد عسكرية في العراق تضم قوات أمريكية.

وقال رئيس هيئة الطيران المدني الإيرانية، في مؤتمر صحفي، إن "الشيء الواضح بالنسبة لنا ويمكننا أن نقوله على وجه اليقين هو أن هذه الطائرة لم تصب بصاروخ. كما قلت الليلة الماضية، هذه الطائرة اشتعلت فيها النيران لأكثر من دقيقة ونصف، وكانت في الهواء، والموقع يدل على أن الطيار كان يحاول العودة للمطار". وتابع بالقول إن الفيديو المتداول عن ضرب الطائرة "لا يمكن تأكيده علميًا".

00:34
كاميرا مراقبة ترصد لحظة تحطم الطائرة الأوكرانية على الأرض

وكانت مصادر استخباراتية أوروبية وأمريكية رجحت أن الطائرة الأوكرانية سقطت إثر ضربها بصاروخ. وقالت مصادر أمريكية مسؤولة، في تصريحات لـCNN، إن الولايات المتحدة تعتقد أن "إيران أسقطت طائرة الركاب الأوكرانية بالخطأ".

من جانبه، قال الرئيس الأوكراني فولوديمير زيلينسكي إنه لا يمكن استبعاد فرضية سقوط الطائرة بضربة صاروخية لكن الأمر غير مؤكد حتى الآن. وطالب زيلينسكي حكومات الولايات المتحدة وكندا وبريطانيا بتقديم ما لديهم من معلومات عن حادث الطائرة إلى الحكومة الأوكرانية.

نشر