جدل "عدم" مصافحة سلطان عُمان لمحمد بن زايد مستمر.. إليكم حقيقة ما حصل بعزاء السلطان قابوس؟

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
محمد بن زايد وسلطان عمان الجديد هيثم بن طارق

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—لا يزال الجدل بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي مستمرا، حول لقطة تجمع سلطان عُمان الجديد، هيثم بن طارق، والشيخ محمد بن زايد، ولي عهد أبوظبي ونائب القائد الأعلى للقوات المسلحة الإماراتية، خلال مراسم العزاء بوفاة السلطان قابوس.

وتداول نشطاء مقطعا مجتزأ للحظة مد الشيخ محمد بن زايد يده لمصافحة السلطان هيثم الذي كان يهم بالنهوض، وقطع الفيديو عند هذه اللحظة، ليستندوا بها على هذه اللقطة وبدء نشر "شائعات" عن تردي العلاقات بين البلدين.

ما هي الحقيقة؟

نشرت وكالة الأنباء الإماراتية الرسمية، قبل يومين، مقطع فيديو يظهر الاستقبال الكامل ومراسم تقديم الشيخ محمد بن زايد والوفد المرافق له العزاء بوفاة السلطان قابوس، ليظهر أن السلطان هيثم بالفعل قام بمصافحة الشيخ محمد بن زايد بعد لحظات من "الفيديو المتجزئ".

على الصعيد الآخر، تداول نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي، مقاطع فيديو تظهر العادات الإماراتية والعمانية المتشابهة حيث يقوم المضيف بإيصال الضيف إلى باب المنزل أو المجلس أو الطائرة أو ما إلى غير ذلك، ناشرين مقاطع فيديو تظهر الموقف ذاته للسلطان هيثم مع الشيخ محمد بن زايد الذي لم يصافحه سائرا إلى جانبه وفقا للعادات.

وفيما يلي نستعرض لكم عددا مما تداوله نشطاء في ردهم على هذا المقطع المجتزئ:

 

 

نشر