تفاعل على تغريدة الحريري ورده على هجوم النائب جميل السيد

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
سعد الحريري

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—هاجم سعد الحريري، رئيس الوزراء بحكومة تصريف الأعمال في لبنان، النائب جميل السيد بعد اتهامات وجهها الأخيرة ناعتا الحريري بـ"الطائفي".

جاء ذلك في تغريدة للسيد على صفحته بتويتر، حيث قال: "الحريري: لن أكون شاهد زور (محمد زهير الصدّيق) على تخريب بيروت! شرطة بيروت والأمن أوقفوا أشخاصاً من كل الطوائف، وطالما هيك، لماذا تحريضك الطائفي البغيض؟ بتعرف إنو بغيابك، أزلامك وأزلام غيرك ما قصّروا ببهدلة الجيش والشرطة بشوارع بيروت؟ ليش ما إستنكرْت إلا لمّا دقوا بالمصارف وبجيبتك؟"

ورد الحريري قائلا بتغريدة: "إلى جميل السيد النابغة في الاقتصاد والاغتيال والكذب والاحتيال والنصب، أحسن شي تسكت يا من سرق ونهب وورد متفجرات مع صديقه.. ولا كلمة"، في التغريدة التي نالت نحو 20 ألف تفاعل حتى كتابة هذا التقرير.

وعاد السيد هجومه بتغريدة منفصلة قال فيها: "الحريري، رياض سلامة لا يُمَسّ!! لما بيعطي لبَنْكك البحر المتوسط٤٠٠ مليون$ من مال الناس لإنقاذه من الإفلاس، ولمّا بيغطّي بنك عودة ليعطي ديْن لعلاء الخواجة ٣٥٠ مليون$ ليشتري أسهمك يلّلي سعرها بالأرض، طبيعي إنّو تحموه وتحموا غيره من الفاسدين، لكن، الناس ليسوا مغفّلين، والحساب آتٍ..."

وكان الحريري استقال من رئاسة الحكومة في 29 أكتوبر/تشرين الأول الماضي "تجاوبًا مع الكثير من اللبنانيين الذين نزلوا إلى الشارع" بعد 13 يومًا من اندلاع الاحتجاجات في البلاد المُستمرة في البلاد ضد الطبقة السياسية الحالية.

 

نشر