الكرملين يكشف ما دار في اتصال هاتفي بين بوتين وأردوغان حول إدلب.. ويؤكد: تركيا بادرت

الشرق الأوسط
دقيقتين قراءة
نشر
الكرملين يكشف ما دار في اتصال هاتفي بين بوتين وأردوغان حول إدلب.. ويؤكد: تركيا بادرت

أتلانتا، الولايات المتحدة الأمريكية (CNN)—أجرى الرئيسان الروسي، فلاديمير بوتين، والتركي، رجب طيب أردوغان، اتصالا هاتفيا، الأربعاء، لمناقشة التطورات التي تشهدها محافظة إدلب السورية، وفقا لما ذكره الكرملين.

وأكد الرئيسان على أهمية الالتزام الكامل بالاتفاقيات الموقعة بين الجانبين ومنها اتفاق سوتشي الذي وُقع في 17 سبتمبر/أيلول من عام 2018، وذكرا أن اجتماعات أخرى ستعقد بين مسؤولين من البلدين لهذه الغايات، وفقا لبيان الكرملين الذي أكد أن أنقرة هي التي بادرت بالاتصال.

وفي وقت سابق الأربعاء، وفي اتصال جماعي مع الصحفيين، قال المتحدث باسم الكرملين، ديميتري بيسكوف، إن قوات الحكومة السورية تشن غارات على الإرهابيين وليس على المدنيين في إدلب.

وأتت تصريحات بيسكوف بعد اتهامات وجهها أردوغان لسوريا وروسيا باستهداف المدنيين في إدلب، وأكد المتحدث باسم الكرملين أن بلاده متمسكة باتفاق سوتشي والذي يتضمن فرض التزامات على الطرفين.  

وأضاف بيسكوف قائلا: "على وجه الخصوص، في هذه الوثيقة، التزمت تركيا بتحييد الجماعات الإرهابية المتمركزة في إدلب، ويؤسفنا الآن أن نقول إن هذه المجموعات الموجودة في إدلب تشن غارات على القوات السورية وتمارس أعمالا عدائية ضد منشآتنا العسكرية"، على حد تعبيره.

نشر