وزير خارجية قطر يؤكد من ميونخ على أهمية إبرام اتفاق أمني إقليمي بالشرق الأوسط

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
وزير خارجية قطر محمد بن عبدالرحمن

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أكد وزير خارجية قطر، الشيخ محمد بن عبدالرحمن آل ثاني، على أهمية إبرام اتفاقية أمنية إقليمية ملزمة في منطقة الشرق الأوسط لمواجهة التهديدات.

جاء ذلك في تصريحات للوزير القطري خلال مشاركته بقمة ميونخ للأمن، حيث قال وفقا لما نقلته وكالة الأنباء القطرية الرسمية: "إن الأزمات في الشرق الأوسط متداخلة وتتطلب حلولا شاملة، إيمان دولة قطر بأن السلام والاستقرار يمكن استعادتهما فقط عندما ترغب دول المنطقة في العمل معا للتوصل إلى إجماع حول التحديات الرئيسية.."

وتابع قائلا: "من واجب اللاعبين الإقليميين الرئيسيين المساهمة في شؤون الأمن، وأن الأمن شرط لازم لتحقيق الازدهار.. كلنا نتفق على أن الشرق الأوسط بحاجة ماسة إلى إبرام اتفاقيات أمنية إقليمية مستدامة لضمان تحقيق الاستقرار طويل الأمد في كافة أرجائه".

وأضاف: "دولة قطر تعتبر واحدة من أكثر الدول أمانا في العالم رغم وقوعها جغرافيا في جوار يتسم بالاضطراب.. عندما نرى وضع منطقة الشرق الأوسط لنحدد المطلوب نجد أن نجاح أي اتفاقية فيها يتطلب أن تكون: جماعية وملزمة، وقائمة على مبادئ أمنية متفق عليها ومصاغة وفقا لقواعد معتبرة للحوكمة وحل النزاعات والمساءلة، إلى جانب احترام السيادة والتساوي بين أطرافها، وأن تنص على عدم التدخل في الشئون الداخلية للدول".

وأردف الوزير القطري قائلا: "نجد على وجه التحديد أن التدخل في الشؤون الداخلية للدول الأخرى المبرَّر بإيديولوجيات سياسية واجتماعية ودينية، هو الذي يتسبب في الكثير من الاضطرابات في الشرق الأوسط.."

محتوى مدفوع

نشر