بينهم عسكريون.. اكتشاف مقبرة جماعية تضم 70 جثة في غوطة دمشق الشرقية

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
بينهم عسكريين.. اكتشاف مقبرة جماعية تضم 70 جثة في غوطة دمشق الشرقية

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – اكتُشفت مقبرة جماعية تضم 70 جثة في غوطة دمشق، الإثنين، بينهم عناصر من الجيش السوري ومدنيين، وفقا لما ذكرته وكالة الأنباء السورية الرسمية (سانا).

وقال رئيس فرع الشرطة العسكرية في دمشق، محمد منصور، إن الجثث التي عُثر عليها في مزارع العب بالغوطة كانت مكبلة واتهم من وصفهم بـ"الجماعات الإرهابية" بإعدامهم مشيرا إلى أن الجثث تعود لعسكريين ومدنيين بينهم امرأة واحدة.

وذكر منصور أن هؤلاء الأشخاص قُتلوا بين عامي 2012 و2014، لافتا إلى أنهم اختطفوا ونكل بهم ودفن غالبيتهم في حفرة واحدة، وفقا لسانا.

من جانبه، قال الطبيب الشرعي في مستشفى تشرين العسكري، أيمن خلو، إن الجهات المختصة تعرفت على جثتين وكشف أن إعدام أغلب الذين عُثر عليهم تم بطلقة بالرأس وبالكبل، وذلك في فيديو ظهر فيه على موقع سانا الرسمي.

وأشار خلو إلى أن جثث الضحايا ستُنقل لأحذ عينات منها ومقارنتها مع الأب والأم بهدف التعرف على هوية الضحايا وتسليم جثثهم لذويهم، على حد تعبيره.

ولا يمكن لـCNN تأكيد المعلومات المذكورة في هذه التصريحات

وكانت قد حاصرت القوات الحكومية السورية بين عامي 2012 و2018 المنطقة التي كانت تحت سيطرة فصائل المعارضة المسلحة من أجل إخراج المتمردين الإسلاميين الذين كانوا متمركزين فيها.

وفي عام 2018 شنت القوات السورية مدعومة بغطاء جوي روسي حملة عسكرية على المنطقة نجحت على إثرها بإخراج الفصائل المعارضة منها ونقل بعضها إلى محافظة إدلب، ما خلف دمارا واسعا بالمنطقة المحاذية للعاصمة السورية، كما يقول مراقبون دوليون إن هذه العملية أسفرت عن مقتل 1000 شخص ونزوح الآلاف.

 

نشر