إيران تفرض إجراءات مشددة مع ارتفاع وفيات "كورونا" إلى 8.. وخامنئي يربطه بـ"مؤامرة الأعداء"

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
إيران تفرض إجراءات مشددة بسبب كورونا..وخامنئي يربطه بـ"مؤامرة الأعداء"

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أعلنت السلطات الإيرانية عن فرضت سلسلة إجراءات مشددة لمواجهة انتشار فيروس "كورونا" المستجد، فيما أكدت وزارة الصحة الإيرانية، الأحد، ارتفاع عدد ضحايا الفيروس إلى 8 وفيات و43 مصابا.

واضطرت الحكومة الإيرانية إلى إعلان تعليق الدراسة في الجامعات والمدارس في 14 محافظة، بينهما العاصمة طهران، لمدة أسبوع. كما قررت السلطات الإيرانية إقامة مباريات كرة القدم دون حضور الجماهير، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الإيرانية الرسمية "إرنا".

وقال رئيس مركز المعلومات بوزارة الصحة الإيرانية إن عدد الاصابات المؤكدة بفيروس كورونا في إيران، ارتفع إلى 43 شخصا، فيما توفي 8 أشخاص بسبب الفيروس. وأضاف أن "من بين الحالات التي تم فحصها خلال الساعات الـ24 الماضية، تم تشخيص 15 إصابة جديدة، من بينها 7 إصابات في مدينة قم، و4 في طهران و2 في محافظة جيلان وحالة واحدة في المحافظة المركزية وأخرى في تنكابن (مازندران)، ومن بين الإصابات الجديدة توفي 3 أشخاص".

من جانبه، ربط المرشد الإيراني علي خامنئي بين فيروس كورونا وما وصفه بـ"مؤامرة الأعداء"، معتبرا أن "أعداء" إيران حاولوا تضخيم الحملات الدعائية لترهيب الإيرانيين وثنيهم عن المشاركة في الانتخابات التشريعية، وذلك وسط أنباء عن ضعف الإقبال على صناديق الاقتراع.

ووجه خامنئي الشكر إلى الشعب الإيراني بسبب "تألّقه المثالي في امتحان الانتخابات العظيم وإحباط استغلال الأعداء للفرص والدعاية الإعلاميّة الشّاملة، على حد تعبيره، قائلاً: "علينا جميعاً أمام مؤامرات العدوّ الرامية إلى توجيه ضربة لمختلف أركان البلاد أن نكون جاهزين للدفاع الواعي ومستعدّين لتوجيه الضربات والهجوم المعاكس"، وفقا لما نقله موقع المرشد الإيراني.

وأضاف خامنئي أن "هذه البروباغندا انطلقت منذ عدة أشهر وتكثّفت مع اقتراب موعد الانتخابات، ولم يتوانوا خلال اليومين الأخيرين عن استغلال أدنى فرصة، وتحجّجوا بمرض وفيروس من أجل ثني الناس عن المشاركة في الانتخابات".

محتوى مدفوع

نشر