بعد يومين من القصف المتبادل.. نتنياهو يهدد بشن حرب في قطاع غزة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- هدد رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، بشن حرب على قطاع غزة، "إذا لم يتم وقف إطلاق النار"، بحسب تعبيره، وذلك بعد يومين من القصف الصاروخي لحركة الجهاد الإسلامي لمدن إسرائيلية، والغارات الإسرائيلية على مقار حركة الجهاد في غزة وسوريا.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي، الاثنين، في سلسلة تغريدات له على تويتر، إنه "إذا لم يتوفر أي خيار آخر، سنصل إلى الحرب وويح لحركتي حماس والجهاد الإسلامي الإرهابيتين إذا وصلتا إلى ذلك اليوم. إن الخيار بين أيديهما. سنقوم بكل ما هو لازم من أجل إعادة الأمن المطلق لسكان الجنوب".

وأضاف نتنياهو "هذا ليس مجرد كلام، فهناك عناصر جديدة ومفاجئة لم تكن واردة خلال عملياتنا السابقة ضد التنظيمات الإرهابية في قطاع غزة".

وأكد رئيس وزراء إسرائيل، أنه "يجب على حماس والجهاد أن تدركا بأن عدم التوقف عن إطلاق النار من قِبلهما بشكل تام، ولا أقصد وقف إطلاق النار لمدة يوم أو يومين بل إطلاقًا، معناه أننا سنضطر لتوسيع الخطة القتالية الواسعة التي قمنا بإعدادها"، بحسب وصفه.

وأوضح بنيامين نتنياهو، أن الجيش الإسرائيلي "سيواصل شن ضربات حتى استعادة الهدوء إلى ما كان عليه. أوجه رسالة إلى قادة التنظيمات الإرهابية: إذا ما لم تتم استعادة الهدوء إلى ما كان عليه أنتم التاليون!".

وتواصل القصف المتبادل بين الجيش الإسرائيلي وحركة الجهاد الإسلامي في قطاع غزة لليوم الثاني على التوالي، الاثنين، في أعقاب استهداف الطيران الإسرائيلي مواقع للحركة في قطاع غزة وسوريا، على خلفية مقطع فيديو لجرافة إسرائيلية تحمل جثمان شاب فلسطيني بالقرب من السياج الحدودي بين إسرائيل وقطاع غزة، قالت إسرائيل إنه كان يخطط لوضع عبوة ناسفة بالقرب من السياج الحدودي.

02:36
فيديو لجرافة تحمل جثمان فلسطيني يزيد التوترات بين إسرائيل وقطاع غزة
نشر