بدء التصويت بثالث انتخابات برلمانية إسرائيلية في أقل من عام

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
بدء التصويت بثالث انتخابات برلمانية إسرائيلية في أقل من عام

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- بدأت في إسرائيل، صباح الاثنين، عملية التصويت في ثالث انتخابات تشريعية تجري في أقل من عام، في وقت يسعى رئيس الوزراء المنتهية ولايته بنيامين نتنياهو إلى تعزيز فرصه في البقاء في منصبه في ظل اتهامات قضائية بالفساد، فيما يأمل حزب "أزرق أبيض" بزعامة بيني غانتس إلى الحصول على أغلبية تمكنه من تشكيل الحكومة المقبلة.

ويحق لنحو أكثر من 6 ملايين إسرائيلي، التصويت في تلك الانتخابات عبر نحو 10 آلاف مركز اقتراع.

وعلى الرغم من اتهامات الفساد التي يواجهها رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو، إلا أن الاستطلاعات تفيد بأن شعبيته لا تزال مرتفعة، مما يؤجج الصراع بين حزب الليكود بزعامة نتنياهو وتحالف غانتس "أزرق أبيض".

وبحسب الاستطلاعات، فإن أيًا من الحزبين لن يتمكن من حسم أغلبية تؤهله لتشكيل الحكومة الجديدة، مما يزيد من فرص إجراء انتخابات عامة رابعة.

وأجريت الانتخابات التشريعية في إسرائيل في أبريل نيسان الماضي 2019، كما أجريت مرة أخرى في سبتمبر أيلول الماضي 2019.

واعتبر رئيس الوزراء الأطول عهدًا في تاريخ إسرائيل، في مؤتمر صحفي، أن حزبه "قريب من تحقيق الفوز"، داعيًا إلى المشاركة في تلك الانتخابات.

في المقابل دعا رئيس هيئة أركان الجيش الإسرائيلي السابق بيني غانتس زعيم تحالف "أزرق أبيض"، أنصاره إلى التصويت بكثافة و"وضع حد لحكم نتانياهو الذي أوجد انقساما في البلاد"، بحسب تعبيره، الذي تناقلته وسائل إعلام إسرائيلية.

الانتخابات التشريعية الثالثة في أقل من عام في إسرائيل، تجري بعد أسابيع من إعلان الرئيس الأمريكي دونالد ترامب خطة إدارته للسلام في الشرق الأوسط، والتي أعلنت الحكومة الإسرائيلية دعمها لها.

وبموجب الخطة الأمريكية، فإنه يحق لإسرائيل فرض سيادتها على أراض محتلة في يونيو حزيران 1967، وقوبلت الخطة المعروفة إعلاميًا باسم "صفقة القرن" برفض عربي واسع، فيما تطالب السلطة الفلسطينية بدولة عاصمتها القدس، على حدود ما قبل 5 يونيو حزيران 67.

قد يعجــــبك أيضـــاً

نشر