"السعودية لا تلوى ذراعها".. مغردون يردون على رسالة شقيقة لجين الهذلول لوزير خارجية بريطانيا خلال زيارته للمملكة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
صورة تجمع وزير الخارجية البريطاني دومينيك راب وسفير السعودية ببريطانيا الأمير خالد بن بندر

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—نشرت علياء، شقيقة الناشطة السعودية المعتقلة، لجين الهذلول تغريدة مخاطبة وزير الخارجية البريطاني، دومينيك راب، الذي يزور المملكة العربية السعودية، ملقية الضوء على "تهمة" التواصل مع مسؤول بريطاني وجهت لشقيقتها على حد تعبيرها.

وقالت علياء في تغريدتها: "وزير الخارجية البريطاني @DominicRaab سيزور المملكة رغم أن السعودية اعتبرته من الأعداء وذلك بالنظر للائحة التهم الموجهة إلى لجين. فمن بين التهم التواصل مع جهة خارجية معادية للمملكة وتم ذكر اسم موظف شؤون حقوق الإنسان في سفارة بريطانيا في الرياض".

واثار التغريدة عدد من الردود بين عدد من نشطاء مواقع التواصل الاجتماعيـ، في السعودية، كان من بينهم رد عبداللطيف آل الشيخ الذي قال بتغريدة: "السعودية تاريخياً لم يستطع لوي ذراعها أحد.. رهانكم على الغرب رهان خاسر ولن يجدي نفعاً مع الدولة التي بها قضاء عادل مستقل.. استعطاف الغرب بالضغط علينا بحجة حقوق الإنسان ورقة محروقة".

وكان الوزير البريطاني قد نشر تغريدة حملت صورة تجمعه مع الأمير خالد بن بندر، سفير السعودية إلى بريطانيا، مؤكدا على أن بلاده تستطيع دعم السعودية لتطوير رؤيتها 2030، قائلا: "سعيد بزيارتي إلى السعودية".

وكانت لينا الشقيقة الأخرى للجين الهذلول، قد بعثت برسالة للعاهل السعودي، الملك سلمان بن عبدالعزيز، في يناير/ كانون الثاني الماضي قالت فيها: "بعد كل ما مرت به لجين وعائلتي إبان الفترة الماضية اضطررت ان أتواصل معكم اليوم مباشرة عبر هذه المنصة بعد أن استنفذت عائلتي جميع وسائل التواصل مع ادارات الدولة وذلك عبر إرسال عدد كبير من الخطابات.."

وفيما يلي نستعرض لكم عددا من الردود التي وردت على تغريدة علياء الهذلول:

 

نشر