وفاة لواء ثان في الجيش المصري متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
وفاة لواء ثان في الجيش المصري متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- توفي اللواء أركان حرب في الجيش المصري شفيع عبد الحليم، فجر الاثنين، متأثرًا بإصابته بفيروس كورونا المستجد.

وأوضح بيان عن الجيش المصري، أن اللواء كان يشارك في جهود مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، دون أي تفاصيل.

وتعد هذه هي الحالة الثانية للوفيات بين قادة الجيش المصري، في أقل من 24 ساعة، حيث أعلن، مساء الأحد وفاة اللواء خالد شلتوت رئيس أركان إدارة المياه بالهيئة الهندسية للجيش المصري.

,أعلنت وزارة الصحة المصرية، تسجيل 4 وفيات جديدة نتيجة الإصابة بفيروس كورونا المستجد، وإصابة 33 حالة جديدة بالمرض، وفقًا للإيجاز الصحفي اليوم للوزارة حول تطورات مواجهة انتشار الفيروس في البلاد، في وقت متأخر من مساء الأحد.

وأوضح المتحدث باسم وزارة الصحة المصرية خالد مجاهد، في تصريحات صحفية، أن الوباء ظهر في 24 محافظة، من بين 27 من محافظات البلاد، فيما بلغ إجمالي حالات الوفيات في مصر 14 حالة وفاة، وارتفعت أعداد المصابين ليصل الإجمالي إلى 327 حالة.

من جانبه أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، الأحد،  في أول ظهور إعلامي له منذ بدء تفشي فيروس كورونا المستجد في البلاد، أن حكومة بلاده تعاملت بشفافية مع أعداد المصابين بالفيروس على أرضها، وطالب المصريين بالالتزام لمدة أسبوعين بهدف الحد من انتشار الجائحة.

وقال السيسي خلال كلمة ألقاها أمام عدد من السيدات المصريات بمناسبة عيد الأم، إن الدولة المصرية تتعامل بمنتهي الشفافية مع فيروس كورونا، مؤكدا أن الحكومة تتعامل "بأسلوب علمي، وتتبع المعايير الدولية للحد من انتشار الفيروس".

وأشار الرئيس المصري إلى دور "المشككين" في كل الإجراءات التي تتخذها الحكومة المصرية، وأضاف قائلا إن "الله حمى مصر"، وتطرق إلى ما يُنشر على مواقع التواصل الاجتماعي وأشاد بـ"خفة دم" المصريين في التعليق على هذه الأزمة التي يواجهها العالم.

نشر