أردوغان وتصريح "لن نسمح في تركيا لأحد أن يجوع أو يُظلم أو يتعرض لمعاملة سيئة" يثير تفاعلا

الشرق الأوسط
دقيقتين قراءة
نشر
شاهد أحدث مقاطع فيديو ذات صلة
الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— أثارت تصريحات أدلى بها الرئيس التركي، رجب طيب أردوغان قال فيها "لن نسمح بتركيا لأحد أن يجوع أو يُظلم أو يتعرض لمعاملة سيئة" تفاعلا بين نشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي.

التصريح الذي نقلته وكالة أنباء الأناضول التركية الرسمية بتغريدة عاجلة على صفحها بتويتر، دفع ببعض المغردين لتداول مقاطع فيديو وصور لا يمكن لموقع CNN بالعربية التأكد من صحتها بشكل مستقل، هاجموا بها الرئيس التركي والسلطات في بلاده.

تصريحات أردوغان جاءت في خطاب متلفز عن آخر التطورات والإجراءات التي تأخذها تركيا لمواجهة فيروس كورونا، حيث أعلن الرئيس التركي عن نية "إنشاء مجلس لمكافحة الوباء في جميع الولايات برئاسة مكاتب الولاة، وذلك لمتابعة التدابير الوقائية.. وسيتم إغلاق كافة أماكن التنزه والسواحل والغابات نهاية الأسبوع، كما لن يسمح بالتجمعات في هذه الأماكن خلال الفترة المذكورة".

وأضاف أردوغان: "سيتم تطبيق نظام العمل المرن بالحد الأدنى من العاملين في القطاع الخاص، كما هو الحال في القطاع العام"، مشيرا إلى "بدء تنفيذ التدابير المتخذة بدقة في 30 مدينة كبرى بالبلاد.. من الآن فصاعدا تتطلب الرحلات الداخلية تصريحا من الولاية، أما الرحلات الجوية الخارجية فقد توقفت نهائيا".

ولفت الرئيس التركي إلى أن "جميع الوزارات والمؤسسات تعمل بروح التعبئة العامة.. لن نخلد للراحة لأن التهديد الذي أمامنا جدي للغاية.. نواصل مع شعبنا مكافحة فيروس كورونا، ونحن على يقين بأنه لا يوجد كارثة أقوى من عزيمتنا.. لن نسمح بمخالفة التدابير التي اتخذناها من أجل حماية مرضانا المسنين أو نقبل بأي أعذار لمن يخالفها".

وفيما يلي نستعرض لكم عددا مما تداوله نشطاء كتعليق على تصريحات أردوغان:

 

نشر