جدل في الأردن بعد وفاة طفلة قبل وصول الإسعاف.. ورئيس الحكومة والأمن العام يعلقان

الشرق الأوسط
3 دقائق قراءة
نشر
الأردن.. رئيس الحكومة والأمن العام يعلقان على وفاة طفلة قبل وصول سيارة الإسعاف

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- علق رئيس الحكومة الأردنية، عمر الرزاز، على واقعة وفاة طفلة، السبت، قبل وصول سيارة الإسعاف، وذلك في غضون جدل ثار حول وفاتها.

وكتب الرزاز، عبر حسابه في تويتر: "مشهد الطفلة المتوفاة، وأبيها المكلوم، يدمي القلب؛ اللهم امنحه وأمها الثكلى الصبر والسلوان".

وأكد الرزاز أنه "يجري الآن التحقيق في ملابسات الوفاة، وسيتم الإفصاح عن النتائج واتخاذ الإجراءات بحق المقصرين في حال ثبت أي تقصير، وفق القانون".

وتحدث البعض عن منع والد الطفلة حورية الخلايلة من مغادرة بيته بمحافظة الزرقاء لنجدة ابنته، إلا أن السلطات الأردنية نفت صحة ذلك، قائلة إنه والدها لم يذكر ذلك، وأنه كان غاضبًا لتأخر وصول سيارة الإسعاف لنحو نصف ساعة، حسبما قال في فيديو جرى تداوله عبر الشبكات الاجتماعية.

يأتي هذا بينما قال الناطق باسم مديرية الأمن العام، في بيان، إنه لم يحدث أي تقصير حسب ما انتهت إليه التحقيقات الأولية، التي وجدت أن اتصالا ورد لمركز القيادة والسيطرة ٩١١ في تمام الساعة ٩,٥٥ من صباح اليوم من قبل مواطن طلب سيارة إسعاف لنقل ابنته المريضة وطلب عدم حضور سيارة الإسعاف للمنزل، بل الالتقاء بها عند نقطة معينة.

وأضاف الناطق باسم مديرية الأمن العام أن المواطن وصل لإحدى المحطات الأمنية في الشارع العام، وقام فور وصوله ببث فيديو مباشر وأثناء بثه حضرت سيارة الإسعاف في غضون ١١ دقيقة، فيما بلغ الوقت الإجمالي لعملية نقلها للمستشفى 17 دقيقة.

وأكد الناطق أنه من خلال التحقيقات وشهادات شهود العيان أن القوات الأمنية لم تمنع هذا الشخص من السير في اتجاه المستشفى "بل طلبت منه ذلك وعرضت عليه مرافقته والمسير معه للوصول للمستشفى إلا أنه رفض ذلك وأصر على انتظار سيارة الإسعاف وقام بمباشرة البث عبر موقع التواصل الاجتماعي".

وأشار الناطق إلى أن الطبيب المناوب في طوارئ المستشفى قال إن الطفلة كانت متوفية وقت وصولها المستشفى بين حوالي الساعة ال١٠,١٠ والساعة ١٠,١٢ دقيقة صباحًا، وأنه تم إثبات ذلك بسجلات المستشفى.

وذكر الناطق باسم مديرية الأمن العام أن والد الطفلة قال إنها توفيت قبل وصوله لمكان المحطة الأمنية، وأن ما قاله في الفيديو المتداول كان نتيجة انفعاله وحزنه عليها.

 

نشر