داعية كويتي يثير جدلا بتصريحات عن المثليين وسط تفاعل حقوقي على قضية المطيري

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
الداعية الكويتي محمد العوضي

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)—أثار الداعية الإسلامي الكويتي، محمد العوضي، تفاعلا واسعا على مواقع التواصل الاجتماعي، خلال اليومين الماضيين بعد مقطع فيديو بعنوان "لا تظلموا المثليين".

تصريحات العوضي بمقطع الفيديو التي وصفها مراقبون بأنها "مبطنة" وتحمل وجهين باعتبار أن العنوان مغاير لما يورده عن حقوق المثليين، أتت بالتزامن مع تقرير هيومن رايتس ووتش حول "مها المطيري، الفتاة المتحولة جنسيا والبالغة من العمر 39 عاما"، التي أثارت قضيتها آراء نشطاء مواقع التواصل الاجتماعي في الكويت والمنطقة.

ودعا العوضي في مقطع الفيديو الذي نشره على صفحته الرسمية بتويتر، الأربعاء، إلى "طرق لمعالجة المثليين والتعامل معهم في المجتمع"، قائلا: "العدالة هي القيمة العليا فوق الانتماءات وفوق كل ما ينبغي أن نطرحه.. ما هي أشكال المظالم التي سقطت على رؤوس من أطلق عليهم اسم اصطلاحا معاصرا بالمثليين، سموا بالمثليين.” شنو تعرضوا له من ظلم.."

وتباينت التعليقات بين مؤيد ومعارض لما ذكره، فقد اظهر البعض عدم فهم موقفه الحقيقي من القضية وما اذا كان يقصد اضافة المزيد من المتابعين له باستخدام هذا الاسلوب في العرض ام ماذا؟

وفيما يلي نستعرض لكم أبرز التغريدات التي تداولها النشطاء على مقطع الفيديو هذا:

 

نشر