بسبب "مقطع التعذيب".. نائب مصري يطالب بطرد سفير ليبيا وحكومة الوفاق تُحقق في الحادثة

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
بسبب "مقطع التعذيب".. نائب مصري يطالب بطرد سفير ليبيا وحكومة الوفاق تُحقق في الحادثة

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN) – طالب النائب في البرلمان المصري، مصطفى بكري، الأحد، حكومة بلاده بطرد سفير حكومة الوفاق الليبية لدى القاهرة بعد تداول مقطع فيديو لتعذيب وإهانة عمال مصريين في مدينة ترهونة وهو المقطع الذي استنكرته وزارة الداخلية التابعة للوفاق وتعهدت بالتحقيق فيه.

وقال بكري عبر حسابه الرسمي على موقع تويتر: " طالب النائب مصطفي بكري أمام مجلس النواب منذ قليل الحكومة المصرية بطرد سفير حكومة السراج من مصر احتجاجا علي القبض علي أكثر من ٢٠٠ من العاملين المصريين في ترهونة وبعض المناطق الأخرى في مناطق الغرب الليبي ، وأكد بكري أن هناك فيديوهات تم نشرها علي مواقع التواصل الاجتماعي"، على حد تعبيره.

وأضاف النائب المصري في تغريدة أخرى: " تشير إلى تعرض العاملين المصريين المختطفين إلي الإهانة والتعذيب وإجبارهم علي الهتاف لحكومة الإرهابيين. وهو أمر يتناقض مع كافة المواثيق الدولية وحقوق الإنسان".

ولم تقف مطالب بكري عند هذا الحد بل طلب من حكومته تقديم شكوى للأمم المتحدة لإلزام حكومة الوفاق وتجميلها مسؤولية اختطاف العمال المصريين من المناطق التي يعملون فيها.

بالمقابل، استنكرت وزارة الداخلية التابعة لحكومة الوفاق بـ"أشد العبارات" ما تضمنه المقطع وأشارت إلى أنها تحقق في "تبعية" المجموعة التي عذبت العمال المصريين، واعتبرت ما حدث "عمل إجرامي مخالف لكل المواثيق والشرائع والقوانين المحلية منها والدولية"، وفقا لبيان نشرته الوزارة عبر صفحتها على موقع فيسبوك.

وتعهدت الداخلية التابعة للوفاق بتكليف جهاز المباحث الجنائية بالتحقيق والتأكد من صحة هذه الوقائع وتسليم مرتكبيها للجهات القضائية المختصة، وأفادت بأن هذه الوقائع "لا تفت في عضد" العلاقات التي وصفتها بـ"المتينة" بين الشعبين المصري والليبي.

وكانت قد تداولت وسائل إعلام مصرية مقربة من الحكومة تصريحات لرئيس مجلس النواب، علي عبدالعال، قال فيها: "الصبر جميل"، عن المقطع المتداول.

نشر