وزير الدفاع التركي: تدخلنا العسكري في ليبيا منع قوات حفتر من السيطرة على طرابلس

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
مؤتمر برلين.. هل ينهي الأزمة في ليبيا؟

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال وزير الدفاع التركي خلوصي أكار، مساء الأربعاء، إن قوات الجنرال الليبي خليفة حفتر كانت على وشك السيطرة على العاصمة الليبية طرابلس، إلا أن "الدعم التركي لحكومة فايز السراج أسفر عن تغيير موازين القوى في البلاد"، حسبما نقلت وكالة الأنباء التركية الرسمية الأناضول.

وأضاف أكار، خلال حفل نظمته وزارة الدفاع التركية بمناسبة عيد الأضحى في أنقرة، بحسب الأناضول، أن "بلاده تبذل قصارى جهدها لمساعدة أشقائها الليبيين، من أجل إحلال وقف إطلاق النار والاستقرار ووحدة الأراضي في ليبيا"، بحسب تعبيره.

وأكد وزير الدفاع الذي تشارك قوات تابعة لبلاده في الصراع المسلح في ليبيا إلى جانب قوات حكومة السراج المعترف بها دوليًا، ضد قوات شرق ليبيا "الجيش الوطني الليبي" بزعامة خليفة حفتر، أن تركيا تتعامل مع ليبيا من منطلق أن "ليبيا لليبيين"، مشيرًا إلى أن "جميعنا نسعى من أجل ليبيا يسود فيها وقف إطلاق النار، والاستقرار الأمني، والسياسي، ووحدة الأراضي"، على حد وصفه.

وأوضح خلوصي أكار، في كلمته خلال الحفل، أن "تركيا تقدم لقوات الحكومة الليبية الشرعية المعترف بها من قِبل الأمم المتحدة، التدريب، والتعاون، والاستشارات، والدعم في المجال العسكري"، لافتًا إلى أن "هدوءًا جزئيًا يسود ليبيا في الوقت الحالي، وأن "أنقرة تبذل جهدها لجعل وقف إطلاق النار مستمرا، وبالتالي تأمين الاستقرار في ليبيا"، وفقًا للأناضول.

وأبرمت أنقرة مع حكومة طرابلس، اتفاقًا للتعاون الأمني، في نوفمبر تشرين الثاني الماضي، وهو ما واجه انتقادات دولية خاصة من جانب مصر والإمارات وروسيا، التي تدعم قوات حفتر.

نشر