الجيش اللبناني: مُطلق النار على المتظاهرين في بيروت ليس من عناصرنا

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
الصدمة تحولت إلى غضب.. مراسل CNN يلقي نظرة على الاشتباكات في شوارع بيروت

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- قال الجيش اللبناني إن الشخص مُطلق النار على المتظاهرين في بيروت، حسبما أظهرت لقطات مُصورة، لا ينتمي إليه، نافيًا استهداف أفراده للمدنيين بالرصاص الحي.  

وقالت قيادة الجيش اللبناني، في بيان مديرية التوجيه أصدرته، الأحد، إنه يهُمها نفي ما جرى تناقله عبر وسائل التواصل الاجتماعي من صور تُظهر أحد الأشخاص باللباس المدني، وهو يطلق النار باتجاه المتظاهرين، الذي عرَفه البعض بأنه العقيد جان غنطوس رئيس مكتب أمن بعبدا.

وأضاف بيان قيادة الجيش اللبناني أن "الشخص الذي ظهر في الصور ليس من عديدها"، مشيرًا إلى أن "عناصر الجيش لم يطلقوا أي نوع من أنواع الرصاص الحي باتجاه المدنيين في وسط بيروت".

ودعت قيادة الجيش المواطنين إلى عدم تداول مثل هذه الشائعات والاعتماد على البيانات الصادرة عن مديرية التوجيه، المنشورة في صفحاتها الرسمية والتطبيقات التابعة لها والموقع الرسمي للجيش، بحسب البيان.

ويأتي بيان الجيش اللبناني بعد ساعات من بيان مماثل لقوى الأمن الداخلي، التي نفت مواجهة المتظاهرين بالذخيرة الحية أو الرصاص المطاطي، بعد انتقادات لطريقة تعامل السلطات.

ويوم السبت، شهدت بيروت مظاهرات واسعة النطاق، بعد أيام قليلة من انفجار مرفأ العاصمة الضخم، الذي أودى بحياة أكثر من 150 شخصًا، وأصاب آلاف الجرحى.

وفي غضون المظاهرات، اقتحم محتجون مقار عدة وزارات وهيئات حكومية، وسط عمليات كر وفر بين السلطات والمحتجين.

وقدم عدد من أعضاء مجلس النواب ووزراء في الحكومة استقالتهم، في وقت سابق الأحد.

نشر