لبنان يسجل ارتفاعًا قياسيًا في إصابات كورونا اليومية والإجمالي يتجاوز 10 آلاف

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
مسؤول سابق بالخارجية الأمريكية لـCNN: لبنان دولة فاشلة.. ولا أرى بصيص أمل

بيروت، لبنان (CNN)-- أعلنت وزارة الصحة اللبنانية، تسجيل ارتفاع قياسي في أعداد الإصابات الجديدة بفيروس كورونا خلال الـ24 ساعة الأخيرة، بـ589 إصابة جديدة، ليصل العدد الإجمالي للمصابين بالمرض في البلاد التي تواجه أزمات سياسية واقتصادية طاحنة، على خلفية انفجار مرفأ بيروت وتدني الأوضاع الاقتصادية ومستوى الخدمات الأساسية، إلى 10 آلاف و347 حالة إصابة.

وسجلت السلطات الصحية في لبنان، حالتي وفاة جديدتين خلال الـ24 ساعة الأخيرة، ليصل العدد الإجمالي للوفيات نتيجة الإصابة بفيروس كورونا إلى 109 وفيات.

يأتي الارتفاع القياسي في حالات الإصابة اليومية الجديدة بفيروس كورونا، بعد يوم واحد فقط من إعلان حكومة تصريف الأعمال في لبنان، الإغلاق على مستوى البلاد لمدة أسبوعين اعتبارًا من يوم الجمعة 21 أغسطس آب، حتى يوم الاثنين 7 سبتمبر أيلول المقبل.

وشهد لبنان مؤخرًا ارتفاعًا في حالات الإصابة بفيروس كورونا، في الوقت الذي تعاني فيه البلاد من انهيار اقتصادي، فضلًا عن آثار انفجار مرفأ بيروت، الذي هز العاصمة بيروت وأسفر عن مقتل 180 شخصًا على الأقل وإصابة نحو 6000 شخص وتشريد نحو 300 ألف شخص.

كان وزير الصحة العامة في حكومة تصريف الأعمال في لبنان حمد حسن، قبل يومين، أعلن ما وصفه بـ"النفير العام" بسبب كورونا، مشددا على "الحاجة إلى قرار شجاع بالإقفال لمدة أسبوعين"، على خلفية تزايد أعداد المصابين بفيروس كورونا المستجد (كوفيد 19) في البلاد.

وحذر وزير الصحة اللبناني، حسبما نقلت الوكالة الوطنية للإعلام، الاثنين، من أن بلاده "أمام تحد حقيقي"، مشيرًا إلى أن "الأرقام التي تسجل في الآونة الأخيرة صادمة، والموضوع يحتاج إلى إجراءات صارمة، لأن الوضع لم يعد يحتمل".

وكشف حمد حسن عن "امتلاء أسرة العناية الفائقة في المستشفيات الحكومية والخاصة في بيروت، أما بالنسبة للمستشفيات التي لا تستقبل كورونا، فيمكن للجيش وضع يده عليها وإلزامها باستقبال المصابين وفقا لحال الطوارئ المفروضة في العاصمة".

نشر