"سيدة القطار" تثير تفاعلا في مصر بعد خلاف على ثمن تذكرة.. والجيش يشكرها

الشرق الأوسط
نشر
دقيقتين قراءة
"سيدة القطار" تثير تفاعلا في مصر بعد خلاف على ثمن تذكرة.. والجيش يشكرها

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)-- أثارت مواطنة مصرية حالة من التفاعل عبر الشبكات الاجتماعية، بعد تدخلها ودفعها ثمن تذكرة مجند طالبه مُحصِل التذاكر بدفع رسومها.

وعادة لا يدفع أفراد الجيش رسوم تذاكر، وقال وزير النقل المصري كامل الوزير، وهو عسكري سابق، إن مُحصل التذاكر أو الكمسري أخطأ، لأن تذاكر أفراد الجيش "مدفوعة مقدمًا".    

وقالت السيدة (صفاء أبو العزم) إنها لم تكن تعلم سبب الخلاف عندما كانت على متن قطار المنصورة – القاهرة. وعندما علمت أنه على ثمن التذكرة "اعتبرت إنه ابني راكب ومش معاه فلوس.. ولا أراضي لابني أن يعامله أحد بنفس الأسلوب، ومهما كان مخطئا يجب الحديث معه باحترام.. المبلغ مش مستاهل"، حسبما قالت في تصريحات تليفزيونية في وقت لاحق.

وأثارت الواقعة تفاعل العديد من مستخدمي مواقع التواصل الاجتماعي، وسط إشادة بموقف السيدة ودفاعها عن عسكري الجيش.

في حين أصدر الجيش المصري بيانا، قال فيه إنه يقدر إجراءات وزارة النقل بحق كمسري القطار بشأن "الواقعة التي لا تنم إلا عن سلوك فردى خاطئ لأحد العاملين".

وشكر الجيش المصري "السيدة المصرية العظيمة التى شهدت الواقعة فى القطار، وتمسكت بدفع ثمن تذكرة الركوب"، مُعتبرًا ما فعلته "تعبير عن أصالة المرأة المصرية التى تحمل فى قلبها الكثير من العطاء والإنسانية والأمومة".

وكانت وزارة النقل قد أقرت توقيع خصم من أجور رئيس القطار (50 يومًا) ومُشرف القطار (15 يومًا)، ونقلهما من قطارات الركاب إلى تلك الخاصة بنقل البضائع.

كما وقعت الوزارة غرامة بقيمة 4 آلاف جنيه على الاثنين لعدم ارتدائهما الكمامة الطبية على متن القطار.

 

 

نشر