الأردن.. العودة لسلسلة إغلاق تشمل التعليم والمساجد والكنائس والأسواق والمقاهي والمطاعم لأسبوعين

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
الأردن.. العودة لسلسلة إغلاق تشمل قطاع التعليم والمساجد والكنائس والأسواق والمقاهي والمطاعم لأسبوعين
Credit: KHALIL MAZRAAWI / Contributor

هديل غبّون

عمان، الأردن (CNN) -- أعلنت الحكومة الأردنية الاثنين، عن بدء تنفيذ إغلاقات جزئية في جملة من القطاعات الحيوية والخدمية، في مقدمتها تعليق دوام غالبية المدارس الحكومية والخاصة، وإغلاق الأسواق الشعبية والمساجد وصالات المطاعم والمقاهي لمدة 14 يوما في كل أنحاء البلاد، عدا عن تخفيض عدد العاملين في الدوائر الحكومية إلى الحد الأدنى.

وجاءت القرارات بحسب ما أعلن وزير الدولة لشؤون الإعلام والاتصال في الحكومة الأردنية، أمجد العضايلة في إيجاز صحفي الاثنين، تجنبا للحظر الشامل، وفي ظل تسجيل ارتفاعات متتالية في أعداد الاصابات بفيروس كورونا في البلاد.

ويبدأ تطبيق الاغلاقات الجزئية، من صباح الخميس من الاسبوع الجاري، ويشمل الأسواق الشعبية نظرا للتزاحم والاكتظاظ الذي تشهده وفقا للعضايلة، وصالات المقاهي والمطاعم بمختلف أنواعها السياحية والشعبية والاقتصار على خدمات المناولة، كما أعلن الوزير عن  تحوّل التعليم المدرسي إلى التعليم عن بعد في المدارس الحكومية والخاصة ومدارس وكالة غوث وتشغيل اللاجئين  "الأونروا" والمدارس العسكرية، باستثناء الصفوف الثلاثة الأولى وصف الثانوية العامة وفق ضوابط.

وبين الوزير أن هناك آليات سيجري تطبيقها لإدارة عمل الاسواق المركزية لمنع الاكتظاظ، فيما أعلن العضايلة اتخاذ الأجهزة المعنية إجراءات صارمة جدا بحق مخالفي قرارات منع إقامة الاعراس أو بيوت العزاء أو الاحتفالات والتجمعات بالمطلق، والتشديد على الرقابة.

واشتملت القرارات أيضا، على تخفيض عدد الموظفين في المؤسسات والدوائر الحكومية، إلى الحد الأدنى والحد الذي يضمن استمرار الخدمة للمراجعين، والاكتفاء بعقد الاجتماعات عن بعد ومنع الزيارات في المستشفيات حتى إشعار آخر.

وقال العضايلة: "لنتجنب الحظر الشامل كما تفعل العديد من الدول الأخرى، علينا كمسؤولين ومواطنين التزامات يجب أن نقوم بها، لنضمن السيطرة على الوباء وعدم وصوله إلى مستويات يصعب السيطرة عليها".

 

من جهته، أعلن وزير الاوقاف الأردني، محمد الخلايلة، إغلاق المساجد 14 يوما، فيما أكد وزير التربية والتعليم تيسير النعيمي ترك حرية الاختيار للأهالي بين التعليم عن بعد أو الدوام للطلاب في الصفوف الثلاثة الأولى.

كما أعلن رسميا، عن تعليق إقامة القداديس في كنائس المملكة كافة.

أما وزير الصحة الأردني الدكتور سعد جابر، فقد اعتبر أن هذه الأجراءات التي تمس حياة الجميع،  جاءت نتيجة "استهتار البعض" وخاصة في بيوت العزاء والافراح التي تقام وأثرت على الجميع ، وأضاف :" بالرغم من قساوة الاجراءات نأمل أن تقلل الاصابات وتمنع تسجيل أعداد كبيرة أو الذهاب إلى إغلاق شامل."

ووصلت حالات الاصابة بفيروس كورونا الاجمالي بالتزامن مع إعلان هذه القرارات، 3528 حالة إصابة في المملكة

نشر