كيف عقّب نتنياهو وعباس وهنية على فوز بايدن بالانتخابات الأمريكية؟

الشرق الأوسط
نشر
3 دقائق قراءة
شاهد مقاطع فيديو ذات صلة
بايدن (يمين) وكامالا هاريس

دبي، الإمارات العربية المتحدة (CNN)— عقّب كل من رئيس الوزراء الإسرائيلي، بنيامين نتنياهو ورئيس السلطة الوطنية الفلسطينية، محمود عباس بالإضافة على إسماعيل هنية، رئيس المكتب السياسي لحركة المقاومة الإسلامية أو ما يُعرف بـ"حماس"، على إعلان فوز المرشح الديمقراطي، جون بايدن بالانتخابات الأمريكية أمام الرئيس دونالد ترامب.

بنيامين نتنياهو:

قال نتنياهو في تغريدة على صفحته الرسمية بتويتر: "أهنئ جو بايدن وكامالا هاريس، يا جو، تسود بيننا علاقات طويلة الأمد ودافئة وشخصية منذ ما يقرب من 40 عاما وأعرفك كصديق عظيم لإسرائيل. أتطلع إلى العمل معكما على مواصلة تعزيز التحالف الخاص القائم بين الولايات المتحدة وإسرائيل".

وتابع في تغريدة منفصلة: "شكرا لك دونالد ترامب على الصداقة التي أظهرتموها تجاه إسرائيل وتجاهي شخصيا وعلى اعترافكم بأورشليم كعاصمة إسرائيل وبالسيادة الإسرائيلية على الجولان وعلى الوقوف ضد إيران وعلى اتفاقيات السلام وعلى توسيع رقعة التحالف بين بلدينا الذي وصل قمما غير مسبوقة".

محمود عباس:

هنأ محمود عباس، الرئيس المنتخب جو بايدن بفوزه رئيسا للولايات المتحدة الاميركية للفترة المقبلة، ونائبته المنتخبة كمالا هاريس، وفقا لما نقلته وكالة الأنباء الفلسطينية الرسمية، معربا عن "تطلعه للعمل مع الرئيس المنتخب بايدن وإدارته من أجل تعزيز العلاقات الفلسطينية الاميركية وتحقيق الحرية والاستقلال والعدالة والكرامة لشعبنا، وكذلك للعمل من أجل السلام والاستقرار والأمن للجميع في منطقتنا والعالم".

إسماعيل هنية:

دعا هنية، الرئيس المنتخب جون بايدن إلى "تصحيح تاريخي لمسار السياسات الأمريكية"، وفقا لما نقله الموقع الرسمي لحماس، موضحا أن "السياسات الظالمة لشعبنا جعلت من الولايات المتحدة شريكاً في الظلم والعدوان، وأضرّت بحالة الاستقرار في المنطقة والعالم، وحالت دون القدرة الأمريكية أن تكون طرفًا مركزيًا في حل النزاعات".

وطالب هنية الإدارة المنتخبة بـ"التراجع عن ما يسمى صفقة القرن وإلغاء قرار اعتبار القدس عاصمة للاحتلال ونقل السفارة الأمريكية إليها بشكل يخالف كل المواقف والقرارات الدولية".

نشر